الجمعة 17 يناير 2020 11:12 م

حذر الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، الجمعة، المرشد الأعلى في إيران، "آية الله على خامنئى"، قائلا إن عليه أن "ينتبه بشدة إلى كلماته".

وفي تغريدة، عبر حسابه بموقع "تويتر"، قال "ترامب" إن "ما يسمى بالمرشد الأعلى في إيران، قال أشياء سيئة عن الولايات المتحدة وأوروبا"، مضيفا: "اقتصادهم في حالة انهيار، وشعبهم يُعاني. يجب عليه أن يكون حذرا جدا مع كلماته!".

​وكان المرشد الأعلى الإيراني وصف، الخميس، المشاركين الأوروبيين الثلاثة في الاتفاق النووي (بريطانيا وألمانيا وفرنسا) بالدمى المتحركة الأمريكية غير الموثوق بها.

وقال "خامنئي"، خلال خطبة الجمعة: "بريطانيا وألمانيا وفرنسا لا تفعل شيئًا، إنهم يخدمون مصالح الولايات المتحدة، إنهم دمى متحركة"، وتابع: "لا تثقوا بالدول الأوروبية لأنها حكومات حقيرة وتابعة لأمريكا".

واعتبر المرشد الإيراني أن "هذه الحكومات عندما تتفاوض فإن مفاوضاتها مجبولة بالمكر وأنها تسعى إلى تركيع الشعب الإيراني"، موجها كلامه للغرب: "أنتم أصغر وأضعف من أن تركعوا الشعب الإيراني".

وأعلنت ألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة، الثلاثاء الماضي، إطلاق آلية فض المنازعات المتعلقة بالاتفاق النووي مع إيران، بسبب رفض طهران الوفاء بجزء من التزاماتها بموجب الوثيقة.

يذكر أن الدول الست (بريطانيا وألمانيا والصين وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا) وإيران في عام 2015 اتفقوا على تحقيق خطة العمل الشاملة المشتركة، وينص الاتفاق على رفع العقوبات مقابل تقييد البرنامج النووي الإيراني.

ولم تستمر الاتفاقية في شكلها الأصلي حتى ثلاث سنوات، إذ أعلنت الولايات المتحدة في مايو/أيار 2018، انسحابها منها واستعادة العقوبات الصارمة ضد الجمهورية الإسلامية، ومن جهتها أعلنت إيران التخفيض التدريجي لالتزاماتها بموجب الاتفاق.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات