الخميس 30 يناير 2020 09:44 ص

حذرت شركة "أبل" من أن فيروس كورونا قد يؤثر على توافر أجهزة "آيفون" لدى متاجر البيع بالتجزئة لديها.

وأصدرت الشركة التحذير في خضم إعلانها عن نتائج قياسية معبرة عن تنامي شعبية "آيفون"، فقد نمت مبيعات الهاتف للمرة الأولى منذ عام مع الإكسسوارات مثل "آيربودز".

ولكن عندما أعلن رئيس الشركة التنفيذي "تيم كوك" عن هذه النتائج، قال إن الشركة تشعر بالقلق إزاء تفشي الفيروس في الصين، التي تعد سوقًا رئيسية ضخمة وموطنًا كبيرًا لتصنيع أجهزة "آيفون".

وأشار "كوك" إلى أن شركة "أبل" قد قدمت تنبؤًا أوسع من المعتاد للربع القادم، لأنه لم يكن واضحًا كيف سيضرب تفشي الفيروس أعمالها.

وقال: "لقد قمنا بحد السفر اعتبارًا من الأسبوع الماضي. والوضع آخذ في التكشف، وما زلنا نجمع البيانات ونراقبها عن كثب".

وأضاف أن شركة "أبل" لديها موردون في منطقة ووهان - مركز تفشي المرض - لكن لديها بدائل، كما قال إن المصانع خارج منطقة ووهان لن يعاد فتحها بعد عطلة رأس السنة القمرية الجديدة حتى 10 فبراير/شباط، لكن شركة "أبل" وضعت في توقعاتها للإيرادات اعتبارات إعادة الفتح المتأخر.

وأغلقت شركة أبل متجرًا واحدًا في الصين، وقلصت ساعات العمل في متاجر أخرى بسبب انخفاض حركة الزوار، وقال "كوك" إن المتاجر التي تبيع منتجات أبل تواجه بعض عمليات الإغلاق.

وعلّق المحلل الاقتصادي "يورام وورمسر"، إن شركة "أبل" "تتنبأ بالربع الثاني بشكل أقوى مما توقعه المحللون، لكن حقيقة أن فيروس كورونا ينتشر بطرق لا يمكن التنبؤ بها في الصين، حيث تقوم شركة أبل ببناء معظم أجهزتها، يمكن أن يحبط هذه التوقعات المتفائلة".

المصدر | إندبندنت - ترجمة الخليج الجديد