الثلاثاء 11 فبراير 2020 05:45 ص

منذ نشأتها عام 1929 لم يفز أي من الأفلام الأجنبية المرشحة لنيل جائزة الأوسكار بلقب واكتفت أوسكار طوال ذلك التاريخ بجوائز أفضل ممثل أو فضل مخرج.. إلخ، لكن الفيلم الكوري "باراسيت" أو "الطفيلي" استطاع أن يكسر تلك القاعدة التي هيمنت على جوائز الأوسكار ويفوز بجائزة أفضل فيلم في سباق 2020 والتي أعلنت، مساء الأحد، 10 فبراير/شباط الجاري.

أحدث الفيلم الكوري الجنوبي مفاجأة لجمهور السينما العالمية حيث تخطى أفلاما قوية دخلت معه المنافسة وفاز بـ4 جوائز وهي أفضل فيلم، وجائزة أفضل فيلم أجنبي، وأفضل سيناريو، وأفضل مخرج للمخرج "يونج هو"، متخطيا أفلام رشحت بقوة مثل "1917، الجوكر، الأيرلندي، قصة زواج، جوجو رابيت، حدث ذات مرة في هوليوود".

ويتناول الفيلم الهوة بين الأغنياء والفقراء في سول الحديثة، وقالت "كواك سين أي" التي أنتجت فيلم "الطفيلي" مع "بونغ جون هو"، وهي تقبل الأوسكار لأفضل صورة، "أشعر بأنها لحظة مناسبة للغاية في التاريخ تحدث الآن، لم يتم ترشيح أي فيلم من كوريا الجنوبية من قبل لجائزة هوليوود الأولى".

وقد نال مخرج الفيلم ومؤلفه "بونغ جون هو" 4 جوائز أوسكار مرة واحدة، حيث إنه مؤلف ومخرج ومنتج الفيلم، ليحقق بذلك في عام واحد 4 جوائز أوسكار.

وقد عبر المخرج وقت نيله جائزة أفضل مخرج عن احترامه الشديد للمخرج القدير "مارتن سكورسيزي" الذي رشح للجائزة عن فيلمه "الإيرلندي"، مؤكدا أنه كان يدرس أفلامه وأنه لشرف كبير له أن يترشح معه في عام واحد لجائزة أفضل مخرج، كما وجه الشكر لـ"سام ميندز" مخرج فيلم "1917"، و"كوينتن تارنتينو" مخرج فيلم "حدث ذات مرة في هوليوود"، و"تود فيليبس" مخرج فيلم "جوكر".

أفضل ممثل لـ"خواكين فينكيس"

على صعيد آخر فقد فاز "خواكين فينكيس" بأوسكار أفضل ممثل عن دوره في فيلم "الجوكر" ليتفوق بذلك على أسماء كبيرة نافسته من أمثال "ليوناردو دي كابريو، أنطونيو بانديرايس، وآدم ريفيرز، وجوناث برايس"، وتعد هذه هي أول جائزة أوسكار يفوز بها "فينيكس".

أفضل ممثلة "رينيه زيلويغر"

بينما نالت الممثلة "رينيه زيلويغير" جائزة الأوسكار كأفضل ممثلة لعام 2020 عن دورها في فيلم (جودي) وهي ثاني جائزة من جوائز الأوسكار تنالها في حياتها الفنية وبذلك تكون قد تغلبت على كل من "سينثيا أريريفيو"، و"سكارليت جوهانسون" و"سارشه رونان".

"براد بيت" يتغلب على "آل باتشينو"

وفي إطار جائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد استطاع "براد بيت" أن يتغلب على كل من "آل باتشينو"، و"توم هانكس" ويفوز بالجائزة عن دوره في فيلم "ذات مرة في هوليوود".

بينما حصلت "لورا ديرن" على أوسكار أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم "قصة زواج"، حيث أدت شخصية محامى يعمل بقضايا الطلاق.

"تايكا وتيتي" أفضل سيناريو مقتبس

وفاز الكاتب "تايكا وتيتي" للمرة الأولى بجائزة أوسكار أفضل سيناريو مقتبس لفيلم "ربيت جوجو" المقتبس عن رواية "جانجينج سكايز".

أما جائزة أوسكار أفضل تصميم أزياء فذهبت لـ"جاكلين دوران" عن فيلم "نساء صغيرات"، وهي المرة الثانية التي تفوز بها "جاكلين" عن نفس الفئة حيث حصلت على مثيلتها عام 2013 عن فيلم .اناكارنيانا".

ولم تنس جوائز أوسكار هذا العام أن تعيد الرئيس الأمريكي السابق "بارك أوباما" إلى الأذهان حيث فاز الفيلم الوثائقي "مصنع أمريكي" بجائزة أوسكار أفضل فيلم وثائقي وهو من إنتاج "أوباما" وزوجته "ميشيل" بالتعاون مع شبكة "نتفيلكس".

"1917" يحصد 3 جوائز

لم يخرج فيلم 1917 صفر اليدين من تلك الدورة فقد حصد 3 جوائز على التوالي حيث حصل على أوسكار أفضل مزج صوتي، وأوسكار أفضل تصوير كما حصل أيضا على أوسكار أفضل مؤثرات بصرية، بينما حصل فيلم "فورد ضد فيراري" على أوسكار أفضل مونتاج، وأوسكار أفضل تحرير صوتي.

أما فيلم "الجوكر" فقد حصل على أوسكار أفضل موسيقى، بينما حصل فيلم "ذات مرة في هوليوود" على أوسكار أفضل تصميم إنتاجي حيث تميز الفيلم بتصميم الديكور الذي يعود إلى حقبة الستينات من القرن الماضي.

أوسكار أفضل فيلم كارتون وأفضل روائي قصير

في مجال الرسوم المتحركة فاز فيلم "توي ستوري4"على جائزة أفضل فيلم رسوم متحركة، كما حصد فيلم "هيرلاف" أوسكار أفضل فيلم رسوم متحركة قصير، بينما فاز فيلم "نافذة الجيران" على أفضل فيلم روائي.

المصدر | إمام أبو زهرة - الخليج الجديد