الخميس 13 فبراير 2020 11:47 م

تصدت الدفاعات الجوية للنظام السوري، لـ"أهداف معادية" في سماء العاصمة دمشق، أطلقت من فوق منطقة الجولان المحتلة.

ونقلت وكالة "سانا"، التابعة للنظام، عن مصدر عسكري قوله إن الدفاعات الجوية أسقطت عددا من هذه الصواريخ قبل أن تصل لأهدافها.

وسمع دوي انفجارات عنيفة قبيل منتصف ليلة الخميس/الجمعة بالتوقيت المحلى.

وأفاد شهود عيان، بأن صواريخ إسرائيلية، استهدفت محيط مطار دمشق الدولي، ومنطقة الغسولة بريف دمشق.

ويتواجد في المطار قوات للنظام وقوات إيرانية، وعدد قليل من المستشارين العسكريين الروس.

ولم ترد تقارير، بعد، عن وجود قتلى أو مصابين، جراء الهجمات الإسرائيلية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن (إسرائيل) هي الجهة التي تقف وراء إطلاق الصواريخ، دون أن يصدر تعليق من السلطات الإسرائيلية.

وأضاف المرصد، ومقره بريطانيا، إن الهجوم استهدف "ميليشيات إيرانية" بالقرب من دمشق.

وتشن (إسرائيل) غارات شبه دورية داخل العمق السوري، ضد ما تقول إنها أهداف تابعة لإيران و"حزب الله" اللبناني، وتؤكد أن تلك الغارات تأتي لحماية الأمن القومي الإسرائيلي، ولمنع إيران من تشكيل بؤرة عسكرية خطرة بجوار (إسرائيل).

المصدر | الخليج الجديد