الخميس 20 فبراير 2020 11:38 ص

أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، يوم الخميس، أن التحاليل أثبتت إصابة 3 أشخاص بفيروس كورونا المستجد.

وقال "كيانوش جاهانبور" عبر "تويتر" إن "اثنين أظهرت التحاليل إصابتهما في قم وواحد في أراك ليصل إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة في إيران إلى 5".

وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية وفاة شخصين جراء إصابتهما بفيروس كورونا المستجد، "كوفيد 19"، في مستشفى بمدينة قم.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية "إرنا" أن الاثنين لم يسافرا خارج إيران ولا خارج مدينة قم قبل إصابتهما، ونقلت الوكالة لاحقا قرار إقفال المدارس والجامعات في المدينة يوم الخميس كإجراء وقائي للحد من انتشار الفيروس.

وأكد نائب وزير الصحة لوسيلة إعلام محلية عدم اكتشاف إصابات خارج مدينة قم حتى الآن، لكن خدمة "بي بي سي" الفارسية علمت أن 25 شخصا تحت الحجر الصحي في المستشفى ذاته في قم بسبب الاشتباه في إصابتهم بفيروس "كوفيد 19".

وأسست السلطات الإيرانية مركزا للوقاية ومكافحة فيروس "كورونا"، بناء على تعليمات رئيس البلاد "حسن روحاني".

وقال المتحدث باسم الرئاسة الإيرانية، "علي ربيعي"، عبر تغريدة على "تويتر"، الخميس، أن تأسيس المركز جرى بحضور كل من وزراء الصحة، والداخلية، والسياحة والنقل، فضلا عن ممثل عن القوات المسلحة الإيرانية.

وأكد على أن الحكومة الإيرانية ستتخذ كافة الخطوات اللازمة لمكافحة الفيروس، داعيا المواطنين للاستجابة لتوصيات وزارة الصحة والتعاون معها في هذا الشأن.

وظهر الفيروس الغامض في الصين، للمرة الأولى في 12 ديسمبر/كانون الأول 2019، بمدينة ووهان (وسط)، لكن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

وأفادت بكين بارتفاع حالات الوفاة جراء الفيروس داخل الصين إلى 2500 شخص، وأكثر من 74 ألفًا و185 مصابا.

المصدر | الخليج الجديد