الخميس 20 فبراير 2020 08:14 م

استقبل الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، الخميس، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية "فائز السراج"، في إسطنبول.

وبحسب بيان نشرته الرئاسة التركية، فقد جرى اللقاء في قصر دولمه بهتشة الرئاسي، في الوقت الذي "تسعى فيه تركيا إلى وقف الهجوم على العاصمة طرابلس".

ويأتي لقاء "أردوغان – السراج" على خلفية إعلان المجلس الرئاسي الليبي تعليق مشاركته في محادثات جنيف العسكرية، بعد قصف ميناء طرابلس من قبل قوات الجنرال الليبي المتقاعد "خليفة حفتر"، الذي ينازع حكومة الوفاق، المعترف بها دوليا، سلطتها.

وتدعم تركيا حكومة الوفاق الوطني، التي تعترف بها الأمم المتحدة وتسيطر على غرب ليبيا، ووقع البلدان اتفاقات أمنية وعسكرية وبحرية في نوفمبر/تشرين الثاني 2019، بينما تدعم روسيا والإمارات والسعودية "حفتر"، الذي يسيطر على شرقي ليبيا، وتشن قواته هجوما على طرابلس منذ أبريل/نيسان الماضي.

والأربعاء، هدد "أردوغان" بأن بلاده ستدعم حكومة الوفاق الليبية للسيطرة على البلد بأكلمه، في حال لم تفضِ المساعي الدولية لحل عادل في ليبيا.

وقال "أردوغان" في كلمة له أمام كتلة حزبه "العدالة والتنمية" البرلمانية بالعاصمة أنقرة، إن "الاتحاد الأوروبي لا يملك أي صلاحية لاتخاذ قرار بشأن ليبيا"، في إشارة إلى قراره بشأن إطلاق عملية شرق البحر المتوسط لمراقبة حظر توريد السلاح إلى ليبيا.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول