السبت 22 فبراير 2020 10:29 ص

يبدأ أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد"، الأحد، جولة خارجية تشمل الأردن وتونس والجزائر.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية "قنا" أن أولى الزيارات ستكون للمملكة الأردنية الهاشمية، الأحد، و"تستمر يومين"، ومن بعدها سيقوم بزيارة لكل من تونس والجزائر على التوالي.

وقالت الوكالة إن الجولة تأتي "في إطار ثوابت قطر، وحرصها على التواصل والتنسيق، وتعزيز العلاقات وتطويرها مع الأشقاء" .

ولفتت إلى أن الجولة ستشمل التوقيع على العديد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم، "التي ستساهم في دعم وتعزيز هذه العلاقات، وفتح آفاق جديدة من التعاون أمامها، بما يخدم المصالح القطرية مع الدول الثلاث وشعوبها الشقيقة، وكذلك القضايا والحقوق والتطلعات العربية بوجه عام".

وقالت إن الجولة "تتزامن مع تزايد التحديات والأخطار المحدقة بالأمة العربية من كل الجهات، بدءا بالقضية الفلسطينية والمقدسات الإسلامية في مدينة القدس، مرورا بالأوضاع الإنسانية الصعبة التي يواجهها الأشقاء في شمال سوريا، وكذلك الأوضاع والمستجدات في ليبيا واليمن والصومال وغيرها من البلاد العربية".

وخلال زيارته إلى الأردن، سيجري أمير قطر مباحثات مع الملك الأردني "عبدالله الثاني" تتعلق بالعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، وفق السفارة القطرية في عمان.

وكانت آخر زيارة أجراها الشيخ "تميم" إلى الأردن، في 30 مارس/آذار 2014، ضمن أول جولة خارجية له بعد توليه مقاليد الحكم في البلاد، منتصف 2013.

وشهدت العلاقات بين عمان والدوحة قفزة كبيرة، خاصة بعد عودة تبادل السفراء بين البلدين منتصف العام الماضي، وتقديم قطر مساعدات للمملكة بقيمة 500 مليون دولار.

وقال السفير القطري لدى الأردن "سعود بن ناصر آل ثاني"، الخميس، إن العلاقات القطرية الأردنية لم تتأثر بالفترة التي تم فيها تخفيض التمثيل الدبلوماسي على وقع الأزمة الخليجية.

وأضاف، في تصريحات صحفية، أن العلاقات بين البلدين ازدادت عبر التعاون والمشاركات والندوات وتبادل الخبرات، و"عادت إلى مسارها الصحيح".

والإثنين، يتوجه أمير قطر إلى تونس؛ لبحث علاقات التعاون بين البلدين وسبل دعمها.

وقالت الرئاسة التونسية، في بيان السبت، إن الزيارة تمتد ليومين، وجاءت بدعوة من الرئيس "قيس سعيد".

ويتضمن برنامج الزيارة مباحثات ثنائية بين الزعيمين، تليها جلسة عمل موسعة بين وفدي البلدين، يتم خلالها بحث علاقات التعاون وسبل مزيد دعمها وتثمينها في المجالات ذات الأولوية.

والثلاثاء، يقوم الشيخ "تميم" بزيارة للجزائر تدوم يوما واحدا.

ومن المقرر أن يعقد أمير قطر جلسة مباحثات مع الرئيس الجزائري "عبدالمجيد تبون" تتناول تفعيل آليات التعاون الثنائي وتنشيط المشاريع الاستثمارية القطرية في قطاعات الصناعة والسياحة.

كما من المقرر أن يبحث الجانبان الأوضاع في ليبيا في إطار المساعي الدولية والإقليمية لحل الصراع فيها.

ويرافق أمير قطر في زيارته، كلا من نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ "محمد بن عبدالرحمن آل ثاني"، ووزير المالية "علي العمادي".

المصدر | الخليج الجديد