الاثنين 24 فبراير 2020 03:44 ص

أعلنت السلطات الإيطالية، ارتفاع حالات الوفاة في البلاد جراء فيروس كورونا الجديد إلى 3، في وقت سجلت (إسرائيل) حالتي إصابة.

وقال المعاون الاقليمي لشؤون الصحة الإيطالي "جوليو غاليرا"، إن امرأة مصابة بالسرطان وفيروس "كورونا" المستجد، توفيت في لومبارديا، مما يرفع عدد الوفيات الأحد إلى 3.

وكانت الحكومة الإيطالية قررت قطع كرنفال "البندقية" الشهير، في محاولة للسيطرة على ما يعتبر أسوأ انتشار لفيروس "كورونا في أوروبا.

ويوجد في إيطاليا أكبر عدد من حالات الإصابة بالفيروس الجديد في أوروبا، الذي بلغ 152 حالة.

وفرضت إيطاليا قيودًا صارمة على الحجر الصحي في منطقتين "من النقاط الساخنة" الشمالية بالقرب من ميلانو والبندقية.

ولا يمكن لحوالي 50 ألف شخص دخول أو مغادرة العديد من المدن في فينيتو ولومباردي للأسبوعين المقبلين، دون إذن خاص.

وعلقت شركات ومدارس أنشطتها، وتم إلغاء الأحداث الرياضية بما في ذلك مباريات في الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وفي بريطانيا، ارتفع عدد المصابين بفيروس "كورونا" إلى 13، وذلك بعد ثبوت إصابة 4 حالات جديدة، كانوا على متن باخرة سياحية في اليابان.

وكان المصابون، بين 30 راكبا بريطانيا وإيرلنديين اثنين، احتجزوا لمدة 14 يوما في مستشفى أرو بارك في ويرال.

ونقل الأشخاص الأربعة إلى مستشفى خاص للعزل، في ميلتون كينز الأحد.

واحتجزت السفينة "دايموند برنسيس" بالحجر الصحي في اليابان، بعد أن كشفت الفحوصات الطبية عن نتائج إيجابية للإصابة بالفيروس لدى أكثر من 600 شخص من ركاب السفينة، وذلك في أكبر تجمّع للإصابة بالفيروس من نوعه خارج الصين.

وفي (إسرائيل)، أعلنت وزارة الصحة إصابة إسرائيليين بفيروس "كورونا".

وقالت القناة (13) الإسرائيلية الخاصة، إن أحد المصابين، كان على متن سفينة "دايموند برنسيس" السياحية، أثناء تواجدها في اليابان.

ونوهت الوزارة إلى أنه تم تشخيص إصابة 6 إسرائيليين كانوا على متن السفينة في اليابان، كحاملين للفيروس.

مشيرة إلى أنّ اثنين منهم عادا للبلاد، بينما ما يزال يمكث الأربعة الآخرون في اليابان.

والسبت، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، عزل 99 مواطنا على الأقل، بعدما تبين أنهم تواصلوا مع وفد من كوريا الجنوبية زار الأراضي المحتلة، وجرى تسجيل إصابات بين أعضاءه بفيروس "كورونا".

وظهر الفيروس في مدينة ووهان وسط الصين لأول مرة، في 12 ديسمبر/كانون الأول، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان؛ ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات