الثلاثاء 25 فبراير 2020 10:40 ص

تراجع زعيم التيار الصدري في العراق، "مقتدى الصدر"، الثلاثاء، عن تنظيم مظاهرة مليونية لأنصاره، كان قد دعا إليها خلال الأيام المقبلة، دعما لحكومة رئيس الوزراء المكلف "محمد علاوي"، وذلك بسبب الخوف من تفشي فيروس "كوورنا" المستجد في البلاد.

وقال "الصدر" في تغريدة على حسابه في "تويتر": "دعوتكم لمظاهرات مليونية واعتصامات ضد المحاصصة، واليوم أنهاكم عنها من أجل صحتكم وحياتكم، فهي أهم عندي من أي شيء".

 

وكان "الصدر" قد هدد، السبت، بتنظيم احتاجاجات أمام مجلس النواب إذا لم يتم التصويت لصالح حكومة رئيس الوزراء المكلف "محمد علاوي"، خلال الأسبوع المقبل.

وحذر رجل الدين الشيعي خلال تغريدة على "تويتر" من أنه "إذا لم تعقد الجلسة خلال هذا الأسبوع، أو انعقدت ولم يتم التصويت على كابينة عراقية نزيهة أو إذا كانت الكابينة ليست مع تطلعات المرجعية والشعب، فهذا يستدعي الخروج لتظاهرة مليونية شعبية بدون عناوين جهوية (...) حول المنطقة الخضراء للضغط من أجل الوصول إلى إنقاذ العراق من الفاسدين الطائفيين".

 

 

وأعلنت وزارة الصحة العراقية في وقت سابق من اليوم، منع التجمعات في كافة أرجاء محافظة النجف، وعدم السفر من وإليها، إلا في حالات الضرورة القصوى، فضلا عن تقنين السفر بين المحافظات العراقية، إلا في حالات الضرورة القصوى.

وتأتي هذه الإجراءات وسط تزايد الإصابات بفيروس "كورونا" المستجد في إيران المجاورة إلى 61، توفي منهم 16 شخصا؛ وهو أعلى عدد من الوفيات بسبب الفيروس خارج الصين.

المصدر | الخليج الجديد