السبت 29 فبراير 2020 09:01 م

تلقى فريق "ليفربول" هزيمة مفاجئة مذلة على يد مضيفه "واتفورد" الذي يصارع على تفادي الهبوط بثلاثية نظيفة على ملعب "فيكارج رود"، مساء السبت.

هزيمة ليفربول هي الأولى له في الدوري الإنجليزي هذا الموسم، وجاءت في الأسبوع الـ28 من الدوري الإنجليزي الممتاز (البريميرليج) ليتجمد رصيد ليفربول عند 79 في الصدارة وحيدا، بينما ارتقى واتفورد للنقطة 27 ليقفز للمركز الـ17.

ولا ينتظر أن تحرم تلك النتيجة "ليفربول" من تحقيق اللقب الذي لا يزال قريبا جدا من اقتناصه، إذ يحتاج المدير الفني "يورجن كلوب" 12 نقطة فقط من كل المباريات المقبلة من أجل حسم لقب الدوري.

لكن تلك النتيجة حرمت ليفربول من تحقيق الدرع الذهبية، وتعني إحراز الدوري الإنجليزي بلا هزيمة واحدة، وهو ما سبق أن حققه نادي أرسنال وحده (عام 2004) في تاريخ الدوري الإنجليزي.

ثلاثية واتفورد جاءت في الشوط الثاني بفضل المتألق "إسماعيلا سارا"، حيث سجل في الدقيقة 54 مستغلا تمريرة عرضية أرضية داخل منطقة الجزاء، قبل أن يعود اللاعب نفسه ويستغل انفرادا صريحا بمرمى "أليسون" قبل أن يسدد "لوب" ويهز الشباك مجددا في الدقيقة 60.

وعندما اندفعت كل كتيبة ليفربول من أجل تقليص الفارق، استغل "تروي ديني" خطأ دفاعيا قاتلا ليسجل الهدف الثالث.

 

 

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات