الثلاثاء 10 مارس 2020 05:56 م

قال ولي عهد أبوظبي "محمد بن زايد"، الثلاثاء، إن "الإمارات ترفض أي مساس بأمن السودان الشقيق واستقراره"، وذلك في أعقاب محاولة اغتيال فاشلة استهدفت رئيس الوزراء السوداني "عبدالله حمدوك".

جاء ذلك في اتصال هاتفي مع "حمدوك"، حسب ما نشرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية (وام)، مساء اليوم.

وقالت "وام" إن "بن زايد" اطمأن على صحة وسلامة "حمدوك" إثر محاولة الاغتيال التي تعرض لها.

وشدد ولي عهد أبوظبي على رفض دولة الإمارات أي مساس بأمن السودان الشقيق واستقراره والوقوف بجانبه خلال المرحلة المفصلية التي يمر بها.

ونجا "حمدوك"، الإثنين، من محاولة اغتيال في العاصمة الخرطوم.

ووصفت الحكومة السودانية الهجوم الذي تعرض له موكب "حمدوك" بالـ"إرهابي"، موضحة أن هذا الهجوم تخلله تفجير وإطلاق رصاص.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات