الجمعة 20 مارس 2020 06:50 ص

قال زعيم الثورة الإيرانية "علي خامنئي"، إن العقوبات الأمريكية جعلت الإيرانيين "مكتفين ذاتيا"، ودعاهم إلى الوحدة.

وفى كلمة نقلها التليفزيون الرسمى فى بث مباشر بمناسبة بدء السنة الفارسية الجديدة، أضاف "خامنئي": "بالوحدة، اجتزنا عاما صعبا جدا... وإنني لأتوجه بالشكر للإيرانيين على إظهار هذا القدر الكبير من الاتحاد والتضامن... وإنني لأطلق على العام الجديد عام النهضة الإنتاجية".

وتابع: "إيران استفادت من عقوبات أمريكا، فقد جعلتنا مكتفين ذاتيا في جميع المجالات".

من جانبه، قال الرئيس الإيراني "حسن روحاني"، بالمناسبة ذاتها، إن "الإرهابيين الأمريكيين فرضوا أقسى أنواع العقوبات علينا خلال العام الماضي، لكننا نجحنا وللمرة الأولى بالتاريخ في إدارة البلاد دون الاعتماد على عائدات النفط".

وأضاف في بيان، أن أمريكا نفذت "أحقر وأقذر اغتيال باستهداف الشهيد الفريق قاسم سليماني".

ودعا "روحاني"، رؤساء الدول التي تحتفل بعيد النوروز، إلى "بذل العون بين الجميع من خلال تجميع الإمكانات الدوائية والعلاجية، لكي نحول عيد النوروز لمراسم لضمان السلامة والصحة والبركة لشعوبنا، من خلال التغلب على هذا الفيروس الفتاك" في إشارة لكورونا.

ونوه "روحاني" إلى أن "العام الذي مضى كان عام الملاحم، طرزنا أكبر الملاحم وشهدنا أحداث الفيضانات والسيول المدمرة، وتحمل شعبنا أعباء كبيرة ولكنه بقي صامدا، وتعرض شعبنا لحصار نفطي لكنه سجل ملحمة كبيرة بصموده".

وأضاف: "من المؤسف أن النوروز تزامن هذا العام مع انتشار فيروس كورونا في إيران والعديد من الدول، ومن الطبيعي ونظرا لترابط دولنا بشكل يومي، أن تزداد الحاجة إلى التعاون أكثر مما مضى، من أجل تجاوز هذه الأزمة الناجمة عن هذا الفيروس الخطير".

وتحل السنة الإيرانية الجديدة هذا العام والبلاد قد أضيفت إليها تحديات جديدة تثقل كاهلها بجانب العقوبات الأمريكية، أهمها فيروس كورونا الذي تعد إيران من أكثر الدول إصابة به حول العالم.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات