الأربعاء 25 مارس 2020 09:38 م

أعلنت جماعة "أنصار الله" (الحوثيون) في اليمن، الأربعاء، الإفراج عن جميع السجناء البهائيين المحتجزين لديها، دون إعدام زعيمهم.

جاء ذلك على لسان "مهدي المشاط"، رئيس المجلس السياسي الأعلى، في خطاب بثته قناة "المسيرة" التابعة للجماعة، بمناسبة ذكرى مرور خمس سنوات على عمليات التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

وقال "المشاط": "نعلن الإفراج عن جميع السجناء البهائيين والعفو عن المدعو حامد حيدرة (زعيم البهائيين في اليمن) في عقوبة الإعدام والإفراج عنه".

ويأتي هذا الإعلان بعد مرور ثلاثة أيام على تأييد محكمة الاستئناف في صنعاء (خاضعة لسيطرة الجماعة)، حكما يقضي بإعدام "حيدرة"، المحتجز لديها منذ عام 2013 بتهمة "التجسس والردة".

ووجه "المشاط" بتشكيل لجنة مشتركة للنظر في أوضاع السجناء والعمل على ترتيب خطة الإفراج عن كافة السجناء غير المحكومين والموقوفين على ذمة قضايا جنائية.

كما دعا المسؤول الحوثي إلى سرعة تنفيذ الاتفاقات الخاصة بالأسرى والتي وقعت مع وفد الحكومة الشرعية، تنفيذا لاتفاق "ستوكهولم".

وأكد "المشاط" استعداد جماعته للانفتاح على كل الجهود والمبادرات، في إطار تهدئة شاملة وحقيقية يلمس أثرها الناس.

‏ورحب "المشاط" بدعوات وجهود الأمين العام للأمم المتحدة والمبعوث الخاص إلى اليمن الرامية إلى إنهاء الحرب في اليمن.

يذكر أنه في 26 مارس/آذار 2015، أطلق تحالف عسكري تقوده السعودية، عملية جوية واسعة ضد جماعة الحوثي أطلق عليها "عاصفة الحزم".

وجاء تدخل التحالف بطلب من الرئيس "عبدربه منصور هادي" لاستعادة الشرعية في البلاد عقب سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء، وزحفهم باتجاه جنوب اليمن.

المصدر | د ب أ