الخميس 26 مارس 2020 08:59 ص

كشفت البحرين، عن استخدام عقار "هيدروكسي كلوركين"، في علاج المرضى بفيروس "كورونا" المستجد "كوفيد-19".

ونقلت وكالة الأنباء البحرينية، أن المملكة واحدة من أوائل الدول التي استخدمت دواء الملاريا المعروف، منذ عقود لعلاج مرضى فيروس "كورونا".

وقال رئيس المجلس الأعلى للصحة رئيس الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس "كورونا" في البحرين، الشيخ "محمد بن عبدالله آل خليفة"، إن "العلاج أثبت فاعليته في تعافي عددٍ من الحالات القائمة للفيروس في البلاد".

كما أكد أن هذا الدواء "حقق نجاحاً كبيراً بعدما تمت تجربته، واستطاع تقليل نسبة الفيروس، وساهم في انحسار أعراضه والحد من مضاعفاته".

وذكر المسؤول البحريني أن بلاده استخدمت الـ"هيدروكسي كلوركين"، في 26 فبراير/شباط 2020، وذلك بعد اكتشاف أول حالة قائمة للفيروس، قبل ذلك بيومين.

ويعد العقار من أقدم وأشهر الأدوية التي تستخدم في علاج الملاريا، وأحياناً تصلب المفاصل، وأظهرت دراسات فاعليته في علاج "كورونا".

وأشار "آل خليفة"، إلى أن الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس "كورونا"، قرر استخدام الدواء على الحالات القائمة، استنادًا إلى تجارب الدول التي حققت نجاحًا ملحوظًا بعد استخدامه علاجًا للفيروس وتعافيهم، مثل الصين وكوريا.

وكان المعهد الجامعي في مرسيليا بفرنسا، كشف عن تجربة سريرية برهنت على فعالية عقار "هيدروكسي كلوركين" في شفاء المصابين بفيروس "كورونا".

وأظهرت دراسة للمعهد "شفاء مصابين بكورونا بعد علاجهم على مدى 6 أيام متواصلة بالعقار، والمضاد الحيوي (أزيثروميسين) معا".

ولكن في الصين، حيث ظهر الفيروس لأول مرة، أجريت تجربة سريرية للعقار ولم تظهر النتائج أي اختلافات كبيرة بين أولئك الذين تناولوا العقار والذين لم يتناولوه.

وسجلت البحرين 266 إصابة بفيروس "كورونا"، توفي منهم 3 حالات.

المصدر | الخليج الجديد