الخميس 2 أبريل 2020 01:22 ص

عبر الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" عن اعتقاده، بأن روسيا والسعودية ستحلان خلافاتهما بشأن قضية أسعار النفط في الأيام القليلة المقبلة، لأن الوضع بات سيئا لكليهما، على حد قوله.

وقال "ترامب"، في تصريحات إعلامية: "أعتقد أن روسيا والمملكة العربية السعودية، ستعملان للتوصل لحل ما (بقضية أسعار النفط) في الأيام القليلة القادمة. لأن (الوضع بما يخص أسعار النفط) سيئ للغاية بالنسبة لروسيا وسيئ جدا للمملكة العربية السعودية. لذا، أعتقد ستتفقان".

في سياق متصل، دعت وزارة الطاقة الأمريكية كل من الرياض وموسكو على العمل معا لتهدئة سوق النفط.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة "شايلين هاينس": "زيادة الانتاج خلال هذا التوقيت من التراجع الذي لم يسبق له مثيل في الطلب العالمي أمر يدعو للإحباط ولا يجسد التخطيط التشاوري الذي نود أن نراه من شريكين ولا يفيد مصالحنا المشتركة في استقرار الأسواق".

وأضافت أن وزير الطاقة "دان برويليت" يجري محادثات مع نظيريه في الدولتين المنتجتين للنفط في محاولة لاستقرار الأسواق.

وكان الكرملين قد أعلن أن الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" ونظيره الروسي "فلاديمير بوتين" اتفقا، في اتصال هاتفي، على إجراء محادثات بين وزيري الطاقة في البلدين بشأن تراجع أسواق النفط العالمية.

وقبل أيام، قال "ترامب" إنه سيتدخل لحل الأزمة التي خلقتها السعودية وروسيا في أسعار النفط، والتي انعكست سلبا على منتجي النفط الصخري الأمريكي أيضا، مما حدا بمسؤولين في الكونجرس إلى انتقاد الرياض بشكل خاص، معتبرين أنها تمارس أفعالا تضر بالاقتصاد الأمريكي، ولا تتناسب مع روح الشراكة مع واشنطن.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، فشلت منظمة "أوبك" في التوصل لاتفاق مع عدد من المنتجين المستقلين، على رأسهم روسيا، حول اتفاق جديد لكبح الإمدادات وضبط الأسعار.

وتسبب ذلك في انهيار أسعار النفط بشكل حاد، حيث نزلت 45 % منذ بداية الشهر الجاري مع تزايد المخاوف من عودة فائض المعروض العالمي وتراجع الطلب.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات