الخميس 2 أبريل 2020 12:32 م

قال وزير الدولة للإعلام المصري، "أسامة هيكل"، إن الرئيس "عبدالفتاح السيسي"، وجه صندوق تحيا مصر بتحمل تكلفة إقامة المصريين الذين عادوا من الخارج حتى الآن في الحجر الصحي بالفنادق.

وتابع "هيكل": "القرار يشمل المصريين الذين عادوا بالفعل على مدار اليومين الماضيين، لأنهم كانوا لا يعلمون بصدور هذا القرار قبل عودتهم، وأن فترة الحجر الصحي ستكون 14 يوما وفقا لما هو مقرر حتى الآن".

وأضاف وزير الإعلام: "ما حدث اليومين الماضيين في المطارات لم يكن جيدا، لذلك تدخل الرئيس السيسي بتوجيه صندوق تحيا مصر، لتحمل تكلفة الحجر الصحي للعائدين حتى الآن إلى مصر، مؤكدا أن الفترة المقبلة ستكون الأعداد القادمة إلى مصر قليلة لأن حركة الطيران توقفت تماما لمعظم الدول".

وقال الوزير: "نحن نتعامل مع الذين عادوا بالفعل حتى الآن فقط، وهناك أمر مهم لابد أن يعلمه الجميع، أن هناك مرحلتين، الأولى تتمثل في العالقين في المطارات وهؤلاء تم حل مشكلتهم بالفعل، أما المرحلة الثانية تتمثل في الذين يعملون في الخارج أو المقيمين بالخارج".

واستكمل الوزير: "من في الحجر الصحي سيظلون 14 يوما، لحين الاطمئنان من خلوهم من المرض، وبالنسبة للأعداد القادمة، فإن الحديث عن هذا الأمر الآن سابق لأوانه".

وتردد خلال الأيام الماضية، أن وزارة الصحة المصرية تفرض على المواطنين العالقين بالخارج الراغبين في العودة إلى البلاد كتابة إقرار بدخول الحجر الصحي على نفقتهم الخاصة قبل ركوب الطائرة كشرط للعودة، وهو ما أثار غضبا واسعا على صفحات التواصل الاجتماعي.

وبدأت مصر في استقبال عدد من المصريين العائدين من الخارج، على طائرات قادمة من الكويت ولندن وباريس، بناءً على طلبهم للعودة إلى بلادهم.

ويتم عزل العائدين صحياً لمدة أسبوعين، وإجراء الفحوصات والرعاية اللازمة، حتى يتم التأكد من عدم إصابتهم بالفيروس.

وبلغ إجمالي عدد المصابين بفيروس "كورونا" المستجد حتى الخميس في مصر 779 حالة من ضمنها 179 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و52 حالة وفاة، وفق ما أعلنته وزارة الصحة المصرية في بيانها اليومي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات