الجمعة 3 أبريل 2020 11:34 ص

قالت حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليا، الجمعة، إنها تمكنت من إسقاط 3 مقاتلات تابعة للواء المتقاعد "خليفة حفتر"، فضلا عن تدمير العديد من الآليات والأسلحة الثقيلة، خلال عملية "عاصفة السلام" التي انطلقت قبل نحو أسبوع.

وقالت مصادر مطلعة للأناضول، إن الطائرات الحربية الثلاث التي تم إسقاطها، من طراز "سوخوي -22"، مشيرة إلى أن العديد من الدبابات والمدافع والعربات المدرعة والأسلحة الثقيلة والمواقع التابعة لـ"حفتر"، جرى تدميرها.

والخميس، أعلنت قوات الحكومة الليبية استهداف 3 ناقلات وقود، كانت في طريقها لإمداد مليشيا اللواء المتقاعد "خليفة حفتر" جنوب العاصمة طرابلس.

وقالت في بيان: "استهدف سلاح الجو الليبي 3 ناقلات وقود أخرى جنوب (مدينة) بني وليد (غرب)، كانت في طريقها لإمداد مليشيات حفتر الإرهابية جنوب العاصمة طرابلس".

وأضاف أن قوات الوفاق استهدفت أيضا مخزنا للذخيرة و10 سيارات مسلحة جنوب شرق منطقة الوشكة، المحيطة بمدينة سرت شمال شرقي ليبيا.

كما أعلنت في وقت لاحق، أن ضربة جوية لقواتها استهدفت تمركزات لمليشيات اللواء المتقاعد، "خليفة حفتر"، بمحيط بسرت (شمال شرق) وأدت لمقتل أكثر من 20 من قواته.

وتواصل مليشيات حفتر قصف مواقع مختلفة بالعاصمة، رغم إعلانها، في 21 آذار/ مارس الماضي، الموافقة على هدنة إنسانية للتركيز على جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وردا على ذلك، أطلقت حكومة "الوفاق"، المعترف بها دوليا، عملية "عاصفة السلام" العسكرية، في 25 مارس/آذار الماضي.

وتنتهك قوات "حفتر"، بوتيرة يومية، وقف إطلاق النار عبر شن هجمات على طرابلس، ضمن عملية عسكرية مستمرة منذ 4 أبريل/نيسان 2019.

المصدر | الأناضول