الثلاثاء 7 أبريل 2020 02:27 ص

أبلغ الرئيس الإيراني "حسن روحاني"، نظيره الفرنسي "إيمانويل ماكرون"، بأن الخطوات الأولية لتطبيق آلية "إنستكس" التجارية "إيجابية"، لكنها غير كافية.

جاء ذلك، في اتصال هاتفي جمع الرئيسين، الإثنين، حسب قناة "برس" التلفزيونية الإيرانية.

وفي  أواخر يناير/كانون الثاني 2019، أسست فرنسا وبريطانيا وألمانيا آلية باسم "أداة دعم المبادلات التجارية" المعروفة اختصارًا "إنستكس"، في مسعى لحماية بعض قطاعات الاقتصاد الإيراني على الأقل من العقوبات الأمريكية.

والأسبوع الماضي، قالت ألمانيا إنها وفرنسا وبريطانيا، صدرت سلعا طبية إلى إيران في أول عملية تجرى بمقتضي آلية "إنستكس" التجارية، التي أنشئت لمقايضة السلع الإنسانية والطعام بالنفط والغاز الإيرانيين بعد الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015.

ومع ذلك، تم التهوين من الطموحات التي تمثلها هذه الآلية، عندما قال دبلوماسيون إنها ستستخدم فقط من الناحية الواقعية في التبادلات التجارية الصغيرة، ومن أمثلتها السلع الإنسانية والطعام.

المصدر | الخليج الجديد