الجمعة 10 أبريل 2020 01:25 م

تداول ناشطون ومغردون مقطع فيديو للرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، يتساءل فيه بحدة عن "المسؤول المدني" بأحد مواقع الإنشاء تحت إشراف الجيش، بعد رؤية العمال دون "كمامات"، الأمر الذي أثار غضبا على مواقع التواصل الاجتماعي.

واعتبر ناشطون سؤال "السيسي" عن المسؤول المدني في هذا الموقف وبهذه الكيفية "إهانة للمدنيين".

وأظهر الفيديو انفعال "السيسي" بسبب عدم ارتداء العمال "كمامات" للحد من انتشار فيروس كورونا، ما دفعه للسؤال "فين (أين) المدني المسؤول اللي هنا"؟.

ودشن ناشطون وسما بعنوان "فين المدني اللي هنا" للسخرية وانتقاد عقلية نظام السيسي في التعامل مع المدنيين مقارنة بتعامله مع ضباط الجيش.

وجاء الوسم أيضا ردا على وسم "السيسي حبيب الغلابة" الذي دشنته لجانه الإلكترونية احتفاء بالمقطع لإبراز ما اعتبروه "خوف السيسي على الغلابة".

وأفرد اثنين من إعلامي النظام جزءا من حلقاتهم، الخميس، للحديث عن الفيديو والثناء على "السيسي" الذي يصفوه بـ"الرئيس الإنسان".

 

واعتبر الناشطون أن سؤال "السيسي" عن "المسؤول المدني" تبين العقيدة العسكرية التي تعتبر المدني طبقة أدنى، لافتين إلى أن العسكر انقلب على الرئيس الراحل "محمد مرسي" كونه مدني.

وتساءل آخرون هل تعتبر كلمة مدني "تنمرا"، فيما رأى آخرون أنها تعنى للعسكر كل الصفات السيئة.

 

 

 

المصدر | الخليج الجديد