الأربعاء 22 أبريل 2020 09:03 م

قال وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو"، إن ضم أراضٍ من الضفة الغربية "قرار يعود لإسرائيل".

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده "بومبيو"، حسبما نقلت قناة "الحرة" الأمريكية، في تعليقه على اتفاق رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" وخصمه السياسي "بيني غانتس" لتشكيل الحكومة.

وأضاف "بومبيو" للصحفيين: "فيما يتعلق بضم الضفة الغربية، الإسرائيليون هم من سيتخذون تلك القرارات في نهاية المطاف". 

ولفت إلى أن الولايات المتحدة ستعرض وجهات نظرها بهذا الخصوص على الحكومة الإسرائيلية الجديدة "بشكل غير معلن". 

والإثنين، وقع "نتنياهو" و"غانتس" اتفاقا لتشكيل حكومة وحدة طارئة، يتناوب كل منهما رئاستها على أن يبدأ نتنياهو أولا لمدة 18 شهرا. 

ويقضي الاتفاق على البدء في طرح مشروع قانون لضم غور الأردن والمستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية المحتلة، مطلع يوليو/ تموز المقبل. 

وتشير تقديرات فلسطينية، إلى أن الضم الإسرائيلي سيصل إلى ما هو أكثر من 30 بالمئة من مساحة الضفة الغربية. 

وحذر الفلسطينيون مرارا من أن الضم سينسف فكرة حل الدولتين، (فلسطين وإسرائيل)، من أساسها.

المصدر | الأناضول