الجمعة 8 مايو 2020 07:55 ص

استقرت الليرة التركية الجمعة، بعد أن بلغت مستوى قياسيا منخفضا في الجلسة السابقة، إذ ينتاب الحذر المستثمرين بشأن استنزاف احتياطيات العملة والحاجة لتمويل أجنبي مع تضرر الاقتصاد جراء جائحة كوفيد-19.

واستقرت العملة عند 7.1050 بحلول الساعة 0600 بتوقيت جرينتش، لتتراجع قليلا من مستوى الإغلاق البالغ 7.1000 الخميس، حين بلغت أدنى مستوى على الإطلاق عند 7.2690.

وخسرت الليرة نحو 18% من قيمتها منذ بداية العام الجاري في ظل ضغط من فيروس كورونا المستجد الذي أودى بحياة 3641 شخصا في تركيا.

وتأججت مخاوف السوق بفعل تصريحات لأحد صانعي السياسات في مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) مساء الأربعاء والتي فسرها متعاملون على أنها تستبعد خط مبادلة من المركزي الأمريكي لحماية الاحتياطيات المستنزفة.

والخميس، منعت الجهة المعنية بالرقابة على المصارف في تركيا بي.إن.بي باريبا وسيتي بنك ويو.بي.إس من القيام بتعاملات على الليرة، قائلة إنهم عجزوا عن تلبية التزامات بالليرة في الوقت المناسب.

وذكرت الأناضول أن الجهة الرقابية اتخذت إجراء قانونيا بحق مؤسسات مقرها لندن تقول إنها شنت "هجوما تلاعبيا" على الليرة.

المصدر | رويترز