الجمعة 8 مايو 2020 07:19 م

أطلق "فيسبوك" تطبيقا جديدا يسمى "ديسكفر" لمساعدة غير القادرين الذين لا يستطيعون الحصول على المعلومات التي تحتاج للاتصال بالإنترنت على شبكة الويب.

تتيح هذه الخدمة -المتاحة من خلال متصفح الويب للمحمول أو كتطبيق على نظام أندرويد- للمستخدمين زيارة أي موقع إلكتروني بتنسيق نصي فقط (بدون فيديو وصور وصوت وعناصر أخرى تستهلك كميات كبيرة من البيانات) ليستهلك فقط بضعة ميجابايت من بيانات الإنترنت.

أتيح "ديسكفر" حاليًا في البيرو، حيث ما يزال في مرحلة الاختبار الأولي.

وأخبر المتحدث باسم "فيسبوك" موقع "تيك كرانش" التقني أن "ديسكفر" سيقدم 10 ميجابايت من البيانات المجانية للمستخدمين كل يوم في البيرو، على أن يقوم مشغل الهاتف المحمول الشريك بتحديد الحد الأقصى لاستخدام البيانات اليومي، ويتوقع من المشغلين في البلدان الأخرى تقديم ما يصل إلى 20 ميجابايت كل يوم.

وأكد المتحدث أن الحد الأقصى للبيانات قد يزيد بمرور الوقت وقد يتم دعم الصور في وقت لاحق.

سيمكن إلغاء دعم مقاطع الفيديو والصور مستخدمي "ديسكفر" من استخدام العشرات من مواقع الويب في يوم واحد دون نفاد الحد الأقصى للبيانات المسموح بها.

وقال "يوآف زئيفي" مدير المنتجات في "فيسبوك": "نعتقد أنه من المهم بشكل كبير استكشاف طرق لمساعدة الجميع على البقاء على اتصال بالإنترنت وزيادة الوصول إلى المعلومات الصحية والموارد الأخرى على الإنترنت أثناء أزمة الصحة العامة بسبب فيروس كورونا، وكجزء من عملنا المستمر لربط الناس بالمعلومات الصحية الدقيقة، سيتم إبراز الموارد الصحية لفيروس كورونا على الصفحة الرئيسية لتطبيق ديسكفر".

ولكن في ذات الوقت الذي تقوم فيه "فيسبوك" بتوسيع جهودها لوصل غير القادرين بالإنترنت، قامت بعض الشركات الأخرى بالتراجع عن مبادراتها. 

ففي وقت سابق من هذا العام، أوقفت "جوجل" برنامج للواي فاي المجاني المسمى بـ"ستايشن" والذي يوفر الوصول إلى الإنترنت في أكثر من 400 محطة للسكك الحديدية في الهند، وكان متاحًا في الأماكن العامة في عدد قليل من الأسواق الأخرى.

المصدر | تيك تشيرش - ترجمة الخليج الجديد