الاثنين 25 مايو 2020 09:52 م

أثارت فاجعة وفاة 3 أشقاء بـفيروس "كورونا" حالة من الحزن والقلق بإحدى القرى المصرية، فيما أمرت السلطات بفتح تحقيق في الواقعة.

وقال محافظ الشرقية (شمال) "ممدوح غراب" إنه أمر بفتح تحقيق عاجل وسريع في وفاة 3 أشقاء من قرية "الرحمانية" التابعة لمدينة أبو كبير، بعد إصابتهم بـ"كورونا".

والأشقاء الثلاثة هم: "فريد الهادي فريد" (59 سنة)، و"حسن" (55 سنة)، و"مجدي" (53 سنة)، وجميعهم موظفون حكوميون.

وكلف "غراب"، وكيل وزارة الصحة بالتحقيق في كيفية تعامل مستشفى حميات الزقازيق (حكومي) مع المصابين الثلاثة، والإجراءات المتبعة معهم، منذ تأكد الإصابة، وحتى إجراءات الدفن.

ووفق مصدر محلي مسؤول، فإن أحد المتوفين جرى تغسيل جثمانه في المنزل، وكان أجرى مسحة لمعرفة إصابته بالفيروس من عمه، لكنه توفي قبل ظهور نتيجتها.

ويعيش أهالي القرية حالة من القلق والترقب، ممزوجة بالحزن، إثر إقامة سرادق عزاء لأحد الأشقاء، حضره عدد من أبناء القرية، ليعلن الأهالي فرض الحجر المنزلي الذاتي، على معظم منازل القرية، مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية.

المصدر | الخليج الجديد