الخميس 28 مايو 2020 12:45 ص

هددت الولايات المتحدة، إيران بمواجهة انهيار اقتصادي محتوم، إذا لم تختر طهران طريق المفاوضات مع واشنطن.

وقال الممثل الأمريكي الخاص بالشأن الإيراني "برايان هوك"، الأربعاء، إن سياسة "الضغوط القصوى" التي ينتهجها الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" تخيّر إيران بين التفاوض مع الولايات المتحدة أو مواجهة انهيار اقتصادي نتيجة العقوبات الأمريكية.

وأضاف "هوك"، في تصريحات عبر الهاتف للصحفيين: "نظرا لضغوطنا، يواجه زعماء إيران خيارا: إما التفاوض معنا أو التعامل مع انهيار اقتصادي"، بحسب ما أوردته وكالة "رويترز".

واعتبر أن "تهديدات النظام الإيراني تهدف إلى ترهيب الدول للقبول بسلوك طهران العنيف خوفا من الأسوأ".

وأكد "هوك" أن إيران مستمرة في استخدام برنامجها النووي "لابتزاز المجتمع الدولي"، على حد وصفه، مشددا على أن واشنطن لن تسمح لطهران بامتلاك السلاح النووي.

وفي 21 مايو/أيار الجاري، أعلن وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو" فرض عقوبات على مسؤولين إيرانيين لدورهم في انتهاكات حقوق الإنسان.

وأشار "بومبيو" في بيان، الأربعاء، إلى أن العقوبات تشمل وزير الداخلية "عبدالرضا رحماني فضلي" و11 مسؤولا آخرين.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز