السبت 30 مايو 2020 06:26 م

سجلت مصر، السبت 1367 إصابة و34 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا وهي أكبر حصيلة يومية للإصابات والوفيات بالفيروس المستجد في يوم واحد.

وأكدت وزارة الصحة في بيان لها أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى السبت، هو 23 ألفا و449 حالة من ضمنهم 5693 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 913 حالة وفاة.

وأشارت الوزارة إلى خروج 182 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 5693 حالة حتى السبت.

وارتفع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ليصبح 6456 حالة من ضمنهم الـ5693 متعافيًا.

وتحدثت وزيرة الصحة المصرية "هالة زايد"، السبت، عن مرحلة الذروة، بالنسبة لإصابات فيروس كورونا المستجد، قائلة: "نعرف مرحلة الذروة لما تعدي والأعداد تنزل لأسبوعين متواصلين، وحتى الآن منعرفش إحنا في مرحلة الذروة ولا لأ".

وأرجعت زيادة أعداد الإصابات، إلى التزاحم في فترة العيد، والتخالط وعدم ارتداء الكمامات.

وأضافت: "الحالات تصل متأخرة جدًا، بسبب رغبتهم بالعلاج في البيت، أصبحت ظاهرة كبيرة، معظم الحالات تصل متأخرة جدًا".

جاء ذلك في حين بدأت الحكومة المصرية، السبت تفعيل قرار رئيس الوزراء، بشأن القواعد والإجراءات الاحترازية لمجابهة فيروس كورونا بعد انتهاء إجازة عيد الفطر، وهي الإجراءات التي كانت مطبقة قبل شهر رمضان، ويضاف إليها ارتداء الكمامة في عدد من المنشآت بشكل إلزامي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات