الجمعة 12 يونيو 2020 06:56 م

وصف سفير هولندا بليبيا "لارس تومرز"، الجمعة، صور وتقارير المقابر الجماعية في مدينة ترهونة، جنوب شرق العاصمة طرابلس، بـ"المشهد المروع وغير المقبول".

وأكد "تومرز" في تغريدة عبر حسابه على "تويتر"، دعم هولندا لدعوة البعثة الأممية في ليبيا، إلى إجراء تحقيق محايد بشأن المقابر الجماعية.

ودعا جميع الأطراف إلى "ضمان حماية حقوق الإنسان والمساءلة القانونية في كل أنحاء ليبيا".

والخميس، دعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، إلى تحقيق سريع وشفاف بخصوص اكتشاف 8 مقابر جماعية معظمها بمدينة ترهونة.

وقالت البعثة، في بيان، إنه "وفقا للقانون الدولي، فإنه يتعين على السلطات الليبية إجراء تحقيق سريع وشفاف وفعال بالتقارير حول ارتكاب حالات قتل خارج نطاق القانون".

ورحبت البعثة بقرار وزير العدل الليبي محمد عبد الواحد لملوم، تشكيل لجنة تحقيق حول هذه المقابر.

ومؤخرا، حقق الجيش الليبي انتصارات على مليشيا الانقلابي خليفة حفتر، أبرزها تحرير كامل الحدود الإدارية لطرابلس، ومدينة ترهونة، وكامل مدن الساحل الغربي، وقاعدة الوطية الجوية، وبلدات بالجبل الغربي.

والأسبوع الماضي، أعلن الجيش الليبي إطلاق عملية "دروب النصر"، لتحرير مدن وبلدات شرق ووسط البلاد، في مقدمتها سرت والجفرة.

المصدر | الأناضول