السبت 13 يونيو 2020 07:14 ص

قالت مجلة "نيوزويك" الأمريكية إن النبي الإسلام "محمد" (صلى الله عليه وسلم) هو أول شخص في تاريخ البشرية عارض العنصرية والعبودية.

جاء ذلك في مقال للأكاديمي الأمريكي الكاثوليكي "كريج كونسيدين"، الجمعة، عبر فيه عن إعجابه بشخصية النبي "محمد" وإنسانيته، وذكّر بتعاليمه في مواجهة الأمراض المعدية.

وأضاف مؤلف كتاب "إنسانية محمد.. نظرة مسيحية" أنه متأثر بشخصية الرسول الكريم وبمقولاته، وأنه كثيرا ما يستشهد في مقالاته بأحاديث نبوية.

ويرى الكثيرون أن مقالات "كونسيدين"، وكتبه تخاطب الغرب الحديث بأسلوبه، وتجيب عن تساؤلاته بشأن التقارب بين الأديان وتركز على المشترك فيها.

المصدر | الخليج الجديد