الاثنين 22 يونيو 2020 11:55 ص

الحمى والسعال من أشهر علامات الإنذار المبكر لمرض كورونا المستجد "كوفيد-19"، لكن بحثًا جديدًا أظهر أن ما يقرب من نصف المرضى الذين يعالجون في المستشفى يعانون من مجموعة من المشاكل العصبية.

وقال الباحثون إن الصداع والدوار والسكتات الدماغية والضعف وانخفاض اليقظة أو الأعراض العصبية الأخرى يمكن أن تظهر قبل الأعراض الأكثر شيوعًا للعدوى بفيروس "كورونا" المستجد.

يمكن أن تشمل تلك الأعراض العصبية أيضًا فقدان الرائحة والطعم ونوبات التشنج وآلام العضلات وصعوبة التركيز.

وقال الباحث الدكتور "ايجور كورالنيك": "من المهم أن يدرك عامة الناس والأطباء ذلك لأن عدوى كوفيد-19 قد تظهر بأعراض عصبية في البداية قبل حدوث أي حمى أو سعال أو مشاكل في التنفس".

ويقول الباحث إن الفيروس يمكن أن يؤثر على الجهاز العصبي بأكمله؛ أي الدماغ والحبل الشوكي والأعصاب والعضلات، مضيفا أنه يمكن أن يؤثر أيضًا على الرئتين والكليتين والقلب والدماغ.

وتابع "كورالنيك" بأن رد فعل الجهاز المناعي للعدوى يمكن أن يسبب التهابًا يضر الدماغ والأعصاب.

ولأننا لا نعرف إلا القليل عن الآثار طويلة المدى للفيروس، يعتزم الباحثون متابعة المرضى الذين يعانون من مشاكل عصبية، لمعرفة كيف ستتطور حالتهم بمرور الوقت.

المصدر | ويب إم دي - ترجمة الخليج الجديد