الاثنين 22 يونيو 2020 07:32 م

وجه الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" أصابع الاتهام إلى تركيا يوم الإثنين بسبب دعمها للحكومة المعترف بها دوليا في ليبيا.

وقال "ماكرون" إن "تركيا تمارس لعبة خطيرة تتعارض مع كل ما وافقت عليه في المحادثات الدولية".

وأضاف: "أتيحت لي الفرصة بالفعل لأقول بوضوح شديد للرئيس أردوغان إنني أعتبر أن تركيا تمارس لعبة خطيرة في ليبيا اليوم تتعارض مع جميع التزاماتها التي تعهدت بها في مؤتمر برلين"، في إشارة إلى مؤتمر للسلام عقد في وقت سابق من هذا العام.

وذكر "ماكرون" أنه تحدث في وقت سابق مع الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" لمناقشة الأزمة في ليبيا.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات