الأربعاء 1 يوليو 2020 01:55 ص

أعلنت شركة "إيرباص" الفرنسية، تسريح 15 ألفا من موظفيها بسبب جائحة فيروس "كورونا" المستجد.

وقالت عملاق الطيران الأوروبي، في بيان الثلاثاء، إن الجزء الأكبر من عملية التسريح، ستجري في فرنسا وألمانيا، إذ سيفقد 5000 شخص في فرنسا وظائفهم، و5100 في ألمانيا، في حين سيُسرح 1700 موظف في بريطانيا.

ولفتت "إيرباص"، إلى أنها تعتزم إجراء خفض الوظائف، في صيف 2021، كحد أقصى.

وقالت الشركة إن الحاجة لإعادة الهيكلة بسبب الانخفاض الكبير بالعمليات التجارية والتي انخفضت بنسبة 40% خلال الأشهر القليلة الماضية، بسبب ما وصفته الشركة بـ"الأزمة غير المسبوقة التي تواجه القطاع".

وأكدت "إيرباص" أن عودة الحركة الطبيعية للطيران للمستوى الذي كانت عليه قبل أزمة فيروس "كورونا"، قبل عام 2023، وربما تمتد الأزمة حتى 2025.

ولفت المدير التنفيذي للشركة، إلى أن "إيرباص تواجه الأزمة الأكبر في تاريخها"، لافتا إلى أن الإجراء التي اتخذتها "إيرباص" ساهمت في امتصاص الصدمة الأولى للازمة، لافتا إلى أن على الشركة على الخروج بسلام من هذا التحدي.

وكان الاتحاد الدولي للنقل الجوي "إياتا" توقع مؤخرا أن تفقد شركات الطيران العالمية 314 مليار دولار من الإيرادات بسبب جائحة "كورونا" في 2020.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات