الأحد 5 يوليو 2020 05:50 م

نفى قنصل مصر العام في السودان، السفير "أحمد عدلي"، ما أثير من معلومات عن سعي بلاده لإنشاء قاعدة عسكرية في دولة جنوب السودان.

جاء ذلك في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية عن "عدلي".

ومطلع الشهر الماضي، انتشرت أنباء مفادها أن جنوب السودان سمحت لمصر بإنشاء قاعدة عسكرية على أراضيها، عقب الأزمة الدبلوماسية التي تعيشها القاهرة مع أديس أبابا بسبب سد النهضة.

وفي حينها نفى بيان صادر عن وزارة خارجية جنوب السودان تلك الأنباء، وأكد أنها لا تمت للحقيقة بصلة.

كما نفى "عدلي" أي علاقة للقاهرة بالتوترات الأمنية داخل دولة إثيوبيا، مشيرا إلى أنه على حكومة أديس أبابا أن تتحمل مسؤوليتها تجاه قضاياها الداخلية، وألا تُعلق الأزمات على شماعات خارجية.

وأكد أن مصر تؤيد حق إثيوبيا في التنمية، وفي نفس الوقت تدافع عن حقها في الحياة، مشددا على ضرورة التوافق والتقيد بالالتزامات القانونية التي تضمن حقوق الدول الثلاث.

ولفت إلى أن مصر لن تتوانى أبدا عن الوقوف مع السودان، في كل الظروف، وتقدم الدعم الكامل للفترة الانتقالية في السودان.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات