الخميس 9 يوليو 2020 12:56 م

قضت محكمة النقض المصرية (أعلى محكمة للطعون في البلاد)، بتأييد السجن المؤبد (25 عاما) لمرشد جماعة الإخوان "محمد بديع" و5 آخرين، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"أحداث مكتب الإرشاد".

ووقعت أحداث القضية أمام مقر مكتب الإرشاد للجماعة في منطقة المقطم، شرقي القاهرة، إبان أحداث الانقلاب العسكري منتصف العام 2013.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، قضت في ديسمبر/كانون الأول 2018، بالسجن المؤبد لكل من: "محمد بديع عبدالمجيد، ورشاد محمد البيومي، وعبدالرحيم محمد عبدالرحيم، ومحمد خيرت الشاطر، ومحمود أحمد أبوزيد، ومصطفى عبدالعظيم فهمي".

كما قضت ببراءة 6 من قيادات "الإخوان" وهم: "سعد الكتاتني، وأيمن هدهد، وأسامة ياسين، ومحمد البلتاجي، وعصام العريان، وحسام الشحات"، وانقضاء الدعوى الجنائية لمرشد الإخوان السابق "محمد مهدي عاكف" لوفاته سبتمبر/أيلول 2017.

وأسندت النيابة لقيادات الجماعة "الاشتراك بطريقي الاتفاق والمساعدة في إمداد مجهولين بالأسلحة النارية والذخائر، والمواد الحارقة والمفرقعات والمعدات اللازمة لذلك، والتخطيط لارتكاب الجريمة".

وأضافت أن "الموجودين بالمقر قاموا بإطلاق الأعيرة النارية والخرطوش صوب المجني عليهم، قاصدين إزهاق أرواحهم"، وهو ما نفاه المتهمون ومحامو الدفاع عنهم.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات