الاثنين 13 يوليو 2020 09:52 ص

قالت شركة نفط الكويت، الإثنين، إنها راجعت خططها استجابة لتوجيهات من مجلس الوزراء، مما أسفر عن تخفيض ميزانيتها الرأسمالية للسنوات الخمس المقبلة بنسبة 25% وتأجيل عدد من المشاريع.

وأوضحت الشركة في بيان، نشره إعلام محلي، أن المراجعة لن تؤثر على أهدافها الاستراتيجية للمدى المتوسط.

وأضاف البيان أن الشركة اتخذت خطوات أخرى لترشيد الموازنة التشغيلية للعام المالي 2021/2020، بخفضها قرابة 18% "بما يسهم في تأمين الاستقرار للمالية العامة للدولة".

والأحد، كشفت مصادر رفيعة، أن شركة نفط الكويت أهدرت نحو 50 مليون دينار على تصاميم أولية لمشاريع تم التراجع عنها وإلغائها بشكل مفاجئ بدعوى أنه "لا حاجة لها"، رغم استعانتها بمستشارين عالميين.

وذكرت المصادر أن تخبُّط الشركة في اتخاذ القرارات السليمة بخصوص المشاريع الجديدة كلّف الدولة والمال العام عشرات ملايين الدنانير، مطالبةً الجهات الرقابية المسؤولة بتكثيف إجراءاتها ومتابعة الآليات الخاصة بإقرار المشاريع، وأسباب تراجع "نفط الكويت" عنها، وفقا لما نقلته صحيفة القبس (محلية).

وفي يونيو/حزيران الماضي، كلف مجلس الوزراء الكويتي، وزارة المالية، بالتنسيق مع شتى الجهات الحكومية لتخفيض ميزانياتها للسنة المالية 2021/2020، بحد أدنى 20% في ظل الضغط المالي الذي تعاني منه البلاد بسبب هبوط أسعار النفط وجائحة فيروس كورونا.

المصدر | الخليج الجديد