الأربعاء 22 يوليو 2020 09:08 م

أجرى رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي"، الأربعاء، اتصالا بالعاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز" للاطمئنان على صحته، بعد ساعات من عودته من إيران.

وجاء الاتصال عقب اختتام "الكاظمي"، الأربعاء، زيارة رسمية لإيران التقى خلالها بالرئيس "حسن روحاني"، والمرشد الأعلى للثورة الإيرانية "علي خامنئي"، ورئيس مجلس الشورى "محمد باقر قاليباف".

وجاءت زيارة "الكاظمي" للعاصمة طهران وسط اتهامات محلية وأمريكية لإيران بالتدخل في الشأن العراقي.

وكان من المفترض أن يجري "الكاظمي" زيارة رسمية للسعودية الإثنين الماضي، لكنها تأجلت بسبب عارض صحي أصاب الملك "سلمان".

وقال المكتب الإعلامي لـ"الكاظمي" في بيان له، إن "رئيس الوزراء أجرى الأربعاء، اتصالا هاتفيا مع الملك سلمان بن عبدالعزيز، ملك المملكة العربية السعودية، للاطمئنان على صحته".

وأضاف المكتب، أن الملك "سلمان" عبر عن تطلعه "للقاء الكاظمي في المملكة العربية السعودية بأقرب فرصة".

وأعلن "الكاظمي" في أكثر من مناسبة عزمه فتح أفاق التعاون مع دول الجوار، والمحيط الإقليمي.

والأحد، أعلن الديوان الملكي السعودي أن الملك "سلمان" دخل "مستشفى الملك فيصل" التخصصي، ليعلن الأمير "فيصل بن فرحان آل سعود"، وزير الخارجية السعودي، لاحقا، أن زيارة "الكاظمي" للسعودية تأُجلت.

وكتب الأمير "فيصل"، عبر "تويتر"، إن تأجيل الزيارة جاء إدراكا من القيادة السعودية لأهميتها وللرغبة في نجاحها "بالتنسيق مع الأشقاء في العراق".

المصدر | الخليج الجديد + وكلات