الجمعة 24 يوليو 2020 09:37 م

قالت قيادة القوات الأمريكية في أفريقيا "أفريكوم"، الجمعة، إن روسيا تلعب دورا "غير مفيد" في ليبيا، بتقديمها الدعم إلى مجموعة "فاجنر" التي تضم المرتزقة الروس.

وأكدت "أفريكوم" في بيان نشرته على "تويتر"، استمرار مشاركة روسيا ومجموعة "فاجنر" بالعمليات البرية والجوية في ليبيا.

وأرفقت في تغريدتها صورتين جويتين تظهران تواجد قوات ومعدات فاجنر على الخطوط الأمامية في مدينة سرت الليبية (450 كم شرق العاصمة طرابلس).

ونقل البيان عن مدير عمليات "أفريكوم" من فيلق مشاة البحرية الجنرال "برادفورد غيرينغ"، قوله إن "روسيا تواصل لعب دور غير مفيد في ليبيا، من خلال توصيل الإمدادات والمعدات إلى مجموعة فاجنر"، مضيفا أن الصور تكشف إنكارها المستمر.

وأضاف "غيرنغ": "إن نوع وحجم المعدات يدل على وجود نية لتعزيز قدرات العمليات القتالية الهجومية، وليس الإغاثة الإنسانية، ويشير إلى أن وزارة الدفاع الروسية تدعم هذه العمليات".

وفي السياق ذاته، أشارت "أفريكوم" إلى أن "روسيا زودت قوات فاجنر في ليبيا بمقاتلات ومدرعات عسكرية وأنظمة دفاع جوي وإمدادات".

وأردفت أن "طائرات شحن عسكرية روسية تواصل تزويد مقاتلي فاجنر في ليبيا بمعدات دفاع جوي ومدرعات مقاومة للألغام".

ومؤخرا، حقق الجيش الليبي سلسلة انتصارات في مواجهة قوات الجنرال "خليفة حفتر"، أبرزها تحرير كامل الحدود الإدارية لطرابلس، ومدينتي ترهونة وبني وليد، وكامل مدن الساحل الغربي وقاعدة "الوطية" الجوية، وبلدات بالجبل الغربي، فيما يتأهب لتحرير مدينتي سرت والجفرة.

المصدر | الأناضول