الأربعاء 29 يوليو 2020 08:33 ص

هاجم القراصنة أكثر من ألف قاعدة بيانات غير آمنة وحذفوها نهائيًا، ولم يتركوا مكانها سوى كلمة "مياو".

أحد قواعد البيانات هذه هي قاعدة بيانات تحتوي على تفاصيل من تطبيق "UFO VPN"، والذي احتل العناوين الرئيسية في وسائل الإعلام مؤخرًا، هو وتطبيقات "VPN" أخرى من نفس الشركة، بعد أن فضحت معلومات من مستخدميها، تشمل كلمات مرور الحساب غير المشفرة وعناوين IP لأجهزة المستخدمين ومعلومات عن عناوين منازلهم حتى.

ويبدو أن الهجوم جاء من روبوت، وفقًا لما ذكرته مجلة "فوربس"، حيث إن النص البرمجي للهجوم يستبدل فهارس قاعدة البيانات بسلاسل رقمية عشوائية وكلمة "مياو".

مصدر الهجمات لا يزال غير واضح، وأفاد موقع "أرس تيكنيكا" أن هجومًا أقل شدة، أصاب خوادم أخرى.

افترض الباحث الأمني "​​بوب دياتشينكو"، أن مثل هذا الهجوم ربما يكون قد تم ببساطة لأنه سهل ومسلي بالنسبة للقراصنة.

وقال: "هذه دعوة تنبيه أخرى للصناعة والشركات التي تتجاهل الأمن السيبراني، فتفقد بياناتها وبيانات عملائها في غمضة عين".

وتوقع "دياتشينكو" أن تستمر هجمات الـ"مياو" هذه ،وأن يتضاعف عدد قواعد البيانات المتأثرة خلال الـ24 ساعة التالية.

المصدر | إندبندنت - ترجمة الخليج الجديد