الخميس 30 يوليو 2020 04:05 م

أعلنت الحكومة العراقية، الخميس، عن أول حصيلة رسمية لقتلى الاحتجاجات التي اندلعت منذ أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، موضحة أن حصيلة القتلى بلغت نحو 560 من المحتجين وأفراد الأمن.

وتعهدت حكومة رئيس الوزراء الجديد "مصطفى الكاظمي" بالتحقيق في مقتل وسجن مئات المتظاهرين في تلك الاحتجاجات التي أطاحت بحكومة "عادل عبدالمهدي"، العام الماضي.

ويتوافق العدد المعلن رسميا مع تقديرات سبق أن أعلنتها وسائل الإعلام والجماعات الحقوقية في العراق.

وقال مستشار رئيس الوزراء "هشام داود"، للصحفيين إن الحكومة ستعامل جميع الأشخاص البالغ عددهم 560 بصفتهم "شهداء" وستحصل كل أسرة على 10 ملايين دينار (8380 دولارا) تعويضات.

واندلعت الاحتجاجات في الأول من أكتوبر/تشرين الأول 2019، واستمرت عدة أشهر، وطالب خلالها مئات الآلاف من العراقيين بوظائف وخدمات ورحيل النخبة الحاكمة، التي قالوا إنها فاسدة.

وتسببت تلك الاحتجاجات في استقالة رئيس الوزراء "عادل عبدالمهدي"، الذي حل محله في مايو/أيار الماضي "الكاظمي"، الرئيس السابق لجهاز المخابرات.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات