السبت 22 أغسطس 2020 03:29 م

تبدأ القوات الأمريكية وأخرى تابعة للتحالف الدولي الذي تقوده، الأحد، الانسحاب من قاعدة التاجى العراقية (شمالي بغداد).

ونقلت فضائية "العربية"، عن مصدر مسؤول لم تسمه، الخطوة الأمريكية، دون تقديم تفاصيل.

وتأتي هذه الخطوة، بعد نحو شهر من إعلان القوات البريطانية العاملة ضمن التحالف الدولي في العراق، انسحابها من قاعدة التاجي.

والخميس، أبلغ الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي"، التزامه بخروج سريع لقوات التحالف الدولي من العراق في غضون 3 سنوات.

ويجري "الكاظمي" زيارة رسمية للولايات المتحدة على رأس وفد حكومي رفيع المستوى، هي الأولى له منذ توليه منصبه في مايو/أيار الماضي.

وتشكل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، عام 2014 لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي سيطر، آنذاك، على ثلث مساحة العراق.

ويتواجد التحالف في قواعد عسكرية منتشرة شمال وغرب ووسط العراق.

وبمساندة التحالف، أعلنت بغداد، أواخر عام 2017، الانتصار على التنظيم باستعادة كل الأراضي التي كان يسيطر عليها.

وصوّت البرلمان العراقي في 5 يناير/كانون الثاني الماضي، بالأغلبية على إنهاء الوجود العسكري الأجنبي، بعد أيام من مقتل قائد فيلق القدس الإيراني "قاسم سليماني"، برفقة أبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، في قصف جوي أمريكي قرب مطار بغداد الدولي.

وتتهم الولايات المتحدة، كتائب "حزب الله" العراقية وفصائل مسلحة مقربة من إيران، بالوقوف وراء هجمات صاروخية متكررة تستهدف سفارتها الموجودة في "المنطقة الخضراء" وقواعدها العسكرية التي ينتشر فيها جنودها إلى جانب قوات التحالف الدولي الأخرى بالعراق.

المصدر | الخليج الجديد