الأربعاء 30 سبتمبر 2020 09:33 م

دعت دولة قطر، الأربعاء، المجتمع الدولي إلى التخلص مما وصفته بحالة العجز التي يعاني منها تجاه القضية الفلسطينية.

جاء ذلك في بيان قرأه مندوب قطر الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف، "علي خلفان المنصوري"، خلال النقاش العام حول حالة حقوق الإنسان في فلسطين وفي الأراضي العربية المحتلة الأخرى، ضمن أعمال الدورة الـ45 لمجلس حقوق الإنسان، في جنيف.

وأشار البيان  إلى موقف الدوحة الثابت في دعم الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، حتى يسترد كافة حقوقه المشروعة، ويقيم دولته المستقلة كاملة السيادة.

ورأى "المنصوري" أن "تفاقم الأوضاع المعيشية والإنسانية في قطاع غزة، بسبب استمرار الحصار الجائر المفروض عليه، ومواصلة الاعتداءات والعمليات العسكرية الإسرائيلية، هو أمر لا يمكن استمراره".

ودعا المجتمع الدولي إلى اتخاذ "كل الإجراءات اللازمة لإنهاء الحصار (الإسرائيلي)، ودعم جهود الإعمار قبل أن تتدهور الأوضاع وتصل إلى مستوى لا يمكن السيطرة عليه".

كما دعا "المنصوري" إلى بحث سبل الوصول للسلام الحقيقي، والتحرك بشكل فاعل للتصدي لجميع المحاولات والمشاريع التي تهدف لتصفية هذه القضية ومصادرة الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

وطالب باتخاذ ما يلزم من إجراءات لضمان حماية الفلسطينيين وتمكينهم من ممارسة حقوقهم غير القابلة للتصرف، بما فيها حق تقرير المصير.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات