الجمعة 9 أكتوبر 2020 09:50 م

لقي أربعة أشخاص مصرعهم، الجمعة، جراء حريق وانفجار خزان للوقود في منطقة مكتظة بالسكان في العاصمة اللبنانية بيروت.

وأعلن الصليب الأحمر اللبناني، عن سقوط 4 قتلى وعشرات الجرحى جراء انفجار خزان للوقود في منطقة "أبو شاكر"، في الطريق الجديدة.

وأفاد الملازم "علي نجم"، من فوج إطفاء بيروت، باشتعال النيران في "خزان للوقود" ووقوع انفجار في منطقة طريق الجديدة، مشيرا إلى أن أسباب اندلاع الحريق مجهولة حتى هذه الأثناء.

ويعمل رجال الإطفاء على إجلاء سكان المباني المجاورة.

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام، إن الجيش ضرب طوقا أمنيًا حول مكان الانفجار، فيما سادت حالة من الهرج في محيط المستشفى، الذي نُقل إليه المصابين.

من جانبه، طالب ‏وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال "حمد حسن"، المستشفيات باستقبال جرحى الانفجار على نفقة الوزارة.

وفي تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، علق رئيس الوزراء السابق "سعد الحريري"، على الحادث بالقول: "‏نسأل الله تعالى أن يلطف بأهلنا وأحبتنا في الطريق الجديدة. أتقدم منهم بأحر التعازي، وأناشدهم التزام الحذر والتعاون مع رجال الإطفاء والدفاع المدني لمواجهة آثار الانفجار".

وأضاف: "كما أناشد الشباب خصوصا التزام موجبات الحماية من وباء الكورونا، وعدم التجمع في محيط الحادث وأمام مستشفى المقاصد".

وأكد في تغريدة ثانية، أنه "على تواصل مع كافة الجهات الأمنية المختصة للوقوف على أسباب الانفجار ومتابعة الأوضاع الصحية للجرحى والمصابين".

ويأتي الانفجار، بعد نحو شهرين من قضاء العاصمة اللبنانية ليلة دامية، في 4 أغسطس/آب الماضي، جراء انفجار ضخم في مرفأ بيروت، خلف أكثر من 190 وفاة، وما يزيد عن 6 آلاف مصاب، وعشرات المفقودين، بجانب دمار مادي هائل، حسب أرقام رسمية غير نهائية.

ووفق تقديرات رسمية أولية، وقع انفجار المرفأ في عنبر 12، الذي قالت السلطات إنه كان يحوي نحو 2750 طنا من مادة "نترات الأمونيوم" شديدة الانفجار، كانت مُصادرة ومُخزنة منذ عام 2014.

المصدر | الخليج الجديد