الثلاثاء 13 أكتوبر 2020 09:48 ص

تستعد شركة "أبل" للإعلان أخيرا عن أجهزة آيفون الجديدة، بعد أسابيع من التأخير والاضطرابات المرتبطة بتفشي جائحة "كورونا".

وتضمنت الدعوات لحضور الحدث في 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري عبارة "مرحباً بالسرعة"، في إشارة إلى توقعات انتشرت منذ فترة حول إمكانية الهاتف الجديد الاتصال بشبكة الجيل الخامس اللاسلكية الجديدة التي يتم طرحها حالياً من قبل شركات الاتصالات في الولايات المتحدة وخارجها.

ويعد حدث "أبل" السنوي الذي يقام في العادة في سبتمبر/أيلول الخاص بالكشف عن إصدارات آيفون الجديدة، أحد أهم الأحداث التي ينتظرها الجميع من عام لعام، لكن هذا العام مختلف بشكل استثنائي، فقد أجلت "أبل" حدثها هذا العام من موعده المعتاد في سبتمبر/أيلول ليتم عقده اليوم، الذي من المتوقع أن تكشف فيه عن إصدارات مختلفة من هواتف "آيفون-12".

ورغم حداثتها، تعد الشبكة الجديدة بتقديم سرعات اتصال أسرع عند عملها بالكامل، إذ إلى جانب الهواتف، ستمهد التقنية الجديدة الطريق لمزيد من الأجهزة المتصلة، مثل تطوير السيارات ذاتية القيادة والواقع الافتراضي وتقنيات المدن الذكية والروبوتات المتصلة بالشبكة من خلال الشبكة الجديدة.

وتعد "أبل" متأخرة بعض الشيء عن اعتماد تقنية الجيل الخامس، إذ سينضم هاتف آيفون الجديد إلى قائمة متزايدة من الخيارات من "جوجل"، و"موتورولا"، و"سامسونج"، و"هواوي"، و"إل جي"، وغيرها من الشركات.

ولكن، قد يتمكن هاتف آيفون من الاحتفاظ بقاعدة المعجبين المخلصين له، إذ يتوقع بعض المحللين أن يولد "دورة فائقة" من تحديثات الجهاز، ما قد يدفع عدداً أكثر من المعتاد للإقبال على شرائه.

ومن المتوقع أن تمنح "أبل" مستخدميها خيارات أكثر من المعتاد مع أحدث تشكيلة من الهواتف الذكية، إذ تستعد الشركة لإطلاق 4 أنواع جديدة من هاتف آيفون الثلاثاء، تتراوح أحجامها من 5.4 بوصة إلى 6.7 بوصة، وفقاً لمحللين وتقارير إخبارية متعددة.

والتزمت "أبل" بـ3 أنواع من الهواتف التي أطلقت في السنوات الأخيرة، مع هاتف أساسي واحد وهاتفين أغلى ثمناً مع كاميرات أكثر وشاشات عرض أفضل.

ولكن هذه المرة، قد يساعد نموذج رابع أكثر أساسية مع شاشة أصغر، باسم "آيفون ميني 12" بحسب الشائعات، في استهداف المستهلكين الأكثر اهتماماً بالسعر.

وقد تستخدم "أبل" ميزة الجيل الخامس لتبرير سعر أعلى بقليل لجهاز "آيفون12"، ولكن التوقعات لإطلاق 4 أنواع مختلفة من الهاتف بدلاً من 3 قد تعني أيضاً توفر خيارات أكثر بأسعار معقولة أكثر.

ومن المتوقع أن تكشف "أبل" أيضا عن تقنيتها الجديدة الداعمة لتطبيقات الواقع المعزز، إلى جانب إطلاقها شاحنين سلكي ولاسلكي بقدرات وسرعات شحن عالية.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات