الخميس 22 أكتوبر 2020 07:43 م

بحث الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" ونظيره الإيراني "حسن روحاني"، الخميس، قضايا ثنائية وإقليمية على رأسها الملف السوري والوضع بين أذربيجان وأرمينيا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي بين الرئيسين، الخميس، بحسب بيان صادر عن دائرة الاتصال في الرئاسة التركية.

وأشار البيان إلى أن الزعيمين تناولا أيضًا تعزيز العلاقات التركية - الإيرانية والتعاون في مكافحة الإرهاب.

وأكد "أردوغان"، خلال الاتصال، أن تركيا تعتبر التضامن والتعاون الوثيق مع إيران "يتعدى المصالح المشتركة إلى حقوق الجوار".

وشدد الرئيس التركي أن الهجمات ضد المدنيين من قبل أرمينيا التي أججت الأزمة نتيجة اعتداءاتها واحتلالها للأراضي الأذربيجانية، تعتبر جريمة حرب.

وأكد على أهمية التمييز بين المحق والمخطئ، وبين المحتل والمحتلة أراضيه، بحسب البيان.

وأشار "أردوغان" إلى ضرورة التحرك سويًا ضد تنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي الذي يهدد وحدة سوريا وسلامتها، والحفاظ على وقف إطلاق النار في إدلب، من أجل الخروج بنتائج إيجابية للجهود المشتركة لضمان الاستقرار.

المصدر | الأناضول