السبت 24 أكتوبر 2020 05:38 م

توقع مدير عام مكتب أبوظبي للاستثمار "طارق بن هندي"، أن يصل حجم التبادل التجاري بين إسرائيل والإمارات إلى مليارات الدولارات في غضون عدة سنوات.

وقال "بن هندي" في مقال نشرته صحيفة "جلوبس" الاقتصادية الإسرائيلية، إن عددا من الشركات الإسرائيلية الكبرى توجهت إلى حكومته، مشددا على أن الإمارات معنية بالتعرف على إسرائيل والفرص التي يمنحها التعاون الاقتصادي معها، عبر تنظيم منتديات رقمية وزيارات متبادلة.

ولفتت "جلوبس" إلى أن المكتب الذي يديره "بن هندي" مسؤول عن الأنشطة الاقتصادية الدولية للإمارات.

وأضاف "بن هندي": "لدينا رأس المال لكننا نستثمره في الأماكن التي يهمنا أن يكون لنا فيها وجود عميق وفي النهاية نحصل منه على عوائد، وهي عوائد ليست بالضرورة أن تكون اقتصادية"، على حد تعبيره.

وأشار إلى الطاقة الكامنة في التعاون في مجال الطاقة والزراعة، لافتا إلى أن الإمارات معنية بالاستفادة من المجالات التي تتميز فيها إسرائيل، لا سيما الذكاء الاصطناعي، والتقنية الطبية، والخدمات المصرفية الرقمية، وغيرها.

وتابع أن بلاده "تستورد 90% من حاجاتها من الغذاء، مما يحتم عليها الاستفادة من خبرات إسرائيل في مجال زراعة الصحراء".

وخلال أقل من شهر ونصف الشهر على توقيع اتفاق التطبيع بين الجانبين، فازت إسرائيل بعشرات الاتفاقيات مع أبوظبي، التي حثت الخطى نحو جعل العلاقات المشتركة طبيعية بالكامل.

وأثار تطبيع الإمارات علاقتها مع إسرائيل غضبا شعبيا عربيا واسعا، واعتبره منتقدون خيانة منها للقضية الفلسطينية، خاصة في ظل استمرار الاحتلال الإسرائيلي لأراضٍ عربية.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات