كشف بيان لحزب "مستقبل وطن" (تابع للمخابرات المصرية)، عن دفع مرشح برلماني بمحافظة بني سويف (وسط)، 8 ملايين جنيه (نحو 500 ألف دولار)؛ نظير ترشيحه على قوائم الحزب، في انتخابات مجلس النواب الجديد.

وقال المهندس "طارق مخيمر"، مرشح الحزب عن دائرة مركز بني سويف، عبر مقطع فيديو، جرى بثه على مواقع التواصل، إن الحزب أجبره على دفع مبالغ مالية قدرها 8 ملايين جنيه لترشيحه بالانتخابات البرلمانية، التي انتهت مرحلتها الأولى، الأحد الماضي.

ولم ينف "مستقبل وطن" الواقعة، مؤكدا في بيان، أن "مخيمر دفع مبلغ 8 ملايين جنيه"، مشيرا إلى أن الخطوة جاءت كتبرع للحزب بمحض إرادته ودون أي ضغوط أو إجبار علي ذلك.

وأضاف البيان، أن الحزب يحمل "مخيمر" كافة المسؤولية عن ضياع أحد المقاعد المهمة ببني سويف.

وبرر الحزب خسارة "مخيمر" بعدم قبوله بالشارع السويفى وعدم الدراسة المستفيضة لشخصيته قبل بدء الانتخابات.

وفي تعليق ساخر، علق الكاتب الصحفي "جمال سلطان" رئيس تحرير صحيفة "المصريون" (خاصة)، قائلا: "يا رايح كتر من الفضايح.. نفسي أعرف، مئات الملايين التي تم جمعها في الخفاء من المرشحين الموعودين، أين ذهبت، وفي جيب من وصلت، ولماذا لا يتدخل النائب العام للتحقيق فيها؟!".

وقبل شهور، كشفت تقارير إعلامية، أن قيمة الرشى التي جرى جمعها من المرشحين لقبول ترشيحاتهم من قبل الحزب على مقاعد المجلس، بلغت أكثر من 20 مليون جنيه (نحو 1.2 مليون دولار).

والشهر الجاري، قال البرلماني المصري رئيس نادي الزمالك "مرتضى منصور"، إن سعر مقعد مجلس النواب (الغرفة الأول في البرلمان) داخل قائمة "من أجل مصر" الداعمة لنظام الرئيس "عبدالفتاح السيسي" وصل إلى 50 مليون جنيه (نحو 3 ملايين دولار).

المصدر | الخليج الجديد