الأحد 15 نوفمبر 2020 06:18 م

طالب الاتحاد الأوروبي، الأحد، إسرائيل بإلغاء قرارها طرح مناقصة بناء وحدات استيطانية جديدة بالقدس الشرقية.

جاء ذلك في بيان صادر عن الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، على خلفية إعلان إسرائيل طرح مناقصة بناء 1257 وحدة استيطانية جديدة بالقدس الشرقية.

وأفاد بوريل بأنه "يتوجب على الحكومة الإسرائيلية إظهار رؤية ومسؤولية، بدلا من النشاط الاستيطاني، وعليها التراجع عن القرارات السلبية في مثل هذا الوقت الحرج والحساس".

وأعرب عن قلقه إزاء قرار السلطات الإسرائيلية بدء مناقصة لبناء مستوطنات في القدس الشرقية.

وشدد بوريل على أن بناء المستوطنات سيضر بشكل كبير بإمكانية قيام دولة فلسطينية دائمة والتوصل إلى حل مع الدولتين.

وأوضح أن "الاتحاد الأوروبي دعا إسرائيل مرارًا إلى وقف الأنشطة الاستيطانية، ولديه موقف صارم بأن المستوطنات تنتهك القانون الدولي".

وأضاف أن النشاط الاستيطاني سيستمر في تقويض جهود بناء الثقة بين إسرائيل وفلسطين.

وكانت سلطة التخطيط والأراضي الإسرائيلية، أعلنت في وقت سابق الأحد، عن طرح مناقصة بناء 1257 وحدة استيطانية جديدة بالقدس الشرقية.

وقال موقع "واللا" الإسرائيلي، إن الوحدات الجديدة سيتم بناؤها في حي "جفعات هماتوس" الاستيطاني بالقدس الشرقية.

يشار أن إسرائيل صادقت الخميس على بناء 108 وحدات استيطانية جديدة في حي رامات شلومو بالقدس الشرقية.

المصدر | وكالات