الاثنين 30 نوفمبر 2020 01:04 م

بحث رئيس أركان الجيش العراقي الفريق الأول الركن "عبدالأمير رشيد يارالله"، مع الملحق العسكري السعودي بالعراق، آفاق التعاون العسكري بين البلدين.

وذكرت وزارة الدفاع العراقية، في بيان أوردته الوكالة الرسمية، أن الطرفين بحثا التنسيق المشترك في المجال العسكري.

من جهته، أكد الملحق العسكري السعودي في العراق حرص بلاده على دعم المؤسسة العسكرية العراقية، مشيدا بقدرات الجيش العراقي وبالتضحيات والبطولات الكبيرة التي قدمها من أجل المحافظة على أمن وسلامة العراق والمنطقة.

وتعهد الملحق العسكري السعودي باستمرار تقديم كل أشكال الدعم للمؤسسة العسكرية العراقية.

وخلال السنوات الأخيرة، شهدت العلاقات بين البلدين تطورات إيجابية ملحوظة، منها نمو التبادل التجاري خلال السنوات الماضية، عودة السفراء في البلدين، وفتح خطوط الطيران وافتتاح القسم القنصلي التابع للسفارة في بغداد، والموافقة على افتتاح ملحقية تجارية في بغداد.

ومؤخرا، استقبل رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي"، وزير الخارجية السعودي الأمير "فيصل بن فرحان"، واصفا الرياض بأنها "شريك حقيقي لبغداد".

وأشار إلى أن بغداد تتطلع إلى بناء علاقات متميّزة مع الرياض، تستند إلى الإرث العميق للروابط التاريخية بينهما.

غير أن ائتلاف "دولة القانون" في العراق برئاسة رئيس الوزراء الأسبق "نوري المالكي"، اعتبر، منح الاستثمار للمملكة العربية السعودية في الأراضي العراقية "باباً للاستعمار".

لكن "الكاظمي" رد على ذلك بقوله إن هناك من يروج لكذبة "الاستعمار السعودي" في العراق، واصفا هذا الفعل بـ"المعيب".

المصدر | الخليج الجديد