الخميس 17 ديسمبر 2020 08:38 م

كشفت صحيفة عبرية، الخميس، عن تأسيس ما تسمى بـ"جمعية الصداقة الإسرائيلية- العمانية"، والتي تهدف إلى تشجيع العلاقات الاقتصادية والثقافية بين البلدين.

وأضافت صحيفة "إسرائيل اليوم"، أن الجمعية أسسها رجلي الأعمال الإسرائيليين، "إلعاد عمار" و"آندريه كوغان".

وأشارت الصحيفة إلى أن "التطبيع مع إسرائيل الذي يتضمن بالفعل إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع الإمارات والبحرين والسودان والمغرب لم يتوقف. إذ تعمل دول أخرى على تعميق التعاون الاقتصادي مع إسرائيل".

وبينت أن رجلي الأعمال الإسرائيليين يتحدثان العربية بطلاقة.

وبحسب الصحيفة فإن العمانيين معنيون باستيراد تكنولوجيا إسرائيلية في مجال المياه، وهم على استعداد لإبرام الصفقات في هذا المجال بشكل غير رسمي.

وتعمل الجمعية، على تعريف الإسرائيليين بعمان والعكس، وبدأت مؤخرا في تقديم خدمات استشارية وتنسيق بين الشركات الإسرائيلية والشركات العمانية، وفق الصحيفة.

ورغم إعلاناتها المتكررة حول دعمها للقضية الفلسطينية، إلا أن سلطنة عمان كانت من أوائل الدول التي رحبت بالخطوات التطبيعية التي قطعتها بعض الدول العربية مؤخرا.

وفي 26 أكتوبر/تشرين الأول 2018، زار رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" سلطنة عمان والتقى السلطان الراحل "قابوس بن سعيد"، في ثاني زيارة لرئيس وزراء إسرائيلي إلى مسقط، منذ أن زارها عام 1994 "إسحاق رابين".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات