الأربعاء 30 ديسمبر 2020 05:48 م

أصدرت النيابة العامة في مصر، الأربعاء، قرارا بتشريح جثمان المخرج السوري "حاتم علي"، الذي وافته المنية الثلاثاء، داخل أحد فنادق القاهرة.

وجاء قرار النيابة العامة لبيان أسباب الوفاة، كما طلبت من الطب الشرعي، موافاتها بتقرير الصفة التشريحية، حتى يتسنى لها اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال ذلك.

في المقابل؛ رفض عدد من أفراد أسرة المخرج السوري الراحل تشريح جثمانه، خلال وجودهم بمشرحة زينهم جنوب القاهرة، مؤكدين أن الوفاة طبيعية.

والثلاثاء، قررت نيابة قصر النيل في مصر، التصريح بدفن جثة المخرج السوري الراحل، بعد أن توصلت التحريات إلى أن الوفاة طبيعية نتيجة أزمة قلبية، ولا شبهة جنائية، قبل أن تعلن النيابة العامة قرارها.

وحضر معاينة جثة المخرج الراحل، نجله وعدد من الفنانين، من بينهم "جمال سليمان" و"سامر المصري".

ورحل المخرج البارز عن عمر ناهز 58 عامًا، فيما ذكرت وسائل إعلام أن وفاته جاءت نتيجة تعرضه لأزمة قلبية.

وكان آخر ظهور لـ"حاتم" ما نشرته الناقدة الفلسطينية "علا الشيخ"، الثلاثاء، وهي صورة للمخرج الراحل، عبر حسابها على موقع "فيسبوك" تزامنًا مع إعلان وفاته، وكانت تلك الصورة من داخل فندق إقامته في منطقة الزمالك وسط العاصمة المصرية القاهرة.

وكان آخر ما أخرجه الراحل مسلسل "أهو ده اللي صار" الذي عُرض في 2019، بينما أخرج قبله مسلسل "كأنه إمبارح" وعرض في 2018.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات