السبت 16 يناير 2021 09:49 م

قتل ضابط بالجيش المصري ومجند وأصيب آخرون، في تفجير عبوة ناسفة، جنوب مدينة بئر العبد بمحافظة شمال سيناء، شرقي البلاد.

وقالت مصادر طبية عسكرية في شمال سيناء، إن ضابطا برتبة نقيب أركان حرب، يدعى "محمد عمرو الطاهر"، قتل في تفجير عبوة ناسفة، بمنطقة الزروايطة ببئر العبد.

و"الطاهر"، حسب ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، من مدينة السويس (شرقي البلاد)، وكان منتسبا إلى كتيبة 103 صاعقة، وخريج الدفعة 112 حربية.

ولم يعرف بعد أي تفاصيل عن المجند، أو مصير المصابين جراء التفجير.

كما لم يصدر أي تعليق من السلطات المصرية عن الحادث. 

يُشار إلى أنه في الأيام القليلة الماضية تم تسجيل خسائر بشرية ومادية في صفوف الجيش المصري على يد تنظيم "ولاية سيناء" الموالي لتنظيم "الدولة الإسلامية".

ومنذ فبراير/شباط 2018، تشن قوات مشتركة للجيش والشرطة، عملية عسكرية موسعة، تحت اسم "سيناء 2018"، للقضاء على المسلحين، دون أن تنجح في بسط سيطرتها على شبه جزيرة سيناء.

المصدر | الخليج الجديد