الجمعة 29 يناير 2021 11:57 م

رحّب برلماني إيراني، بتحرك كوريا الجنوبية للإفراج عن 7 مليارات دولار إيرانية مجمدة لديها، لافتا إلى أن هذه الخطوة قد تشجع القضاء الإيراني على حل مشكلة احتجاز سفينة كورية، المتهمة بتلويث البيئة.

ونقلت وكالة "إرنا" الإيرانية عن النائب "مجتبى ذو النور"، قوله: "بالرغم من أن احتجاز السفينة الكورية كان بسبب التلوث البيئي.. فإن التحرك الكوري لتسريع إعادة الأموال الإيرانية المحجوزة قد يؤثر على قرار القضاء في حل مشكلة احتجاز السفينة".

جاءت تصريحات "ذو النور"، في اجتماع افتراضي مع رئيس لجنة الشؤون الخارجية والوحدة في البرلمان الكوري الجنوبي.

وقبل أسبوعين، احتجزت القوات البحرية الإيرانية، ناقلة كانت ترفع علم كوريا الجنوبية، بدعوى انتهاكها القوانين البيئية، حيث كانت تحمل 7 آلاف و200 طن من الإيثانول.

وتنفي إيران أن احتجاز الناقلة وطاقمها المكون من 20 فردا يرقى لأن يكون احتجاز رهائن.

كما نفت أن يكون هدف طهران من الاستيلاء على ناقلة النفط الكورية الجنوبية إجبار الأخيرة على رفع الحظر عن الأموال الإيرانية المحجوبة في بنوك سيول.

ويرتبط تجميد نحو 7 مليارات دولار من الأموال الإيرانية بالعقوبات الأمريكية التي أعادت واشنطن فرضها على طهران في 2018، بعد أن سحب الرئيس الأمريكي السابق "دونالد ترامب"، الولايات المتحدة، من الاتفاق النووي الإيراني.

المصدر | الخليج الجديد